آخر الأخبار
  قرار من محافظ العاصمة بخصوص 15 موقوف على اثر اعتصامات الرابية   مندوبا عن الملك وولي العهد.... العيسوي يعزي عشيرة الفريحات   الملك لرئيس وزراء إسبانيا: التصعيد بالمنطقة يوسع الصراع ويهدد الاستقرار   تحذير صادر عن رئيس وزراء أردني أسبق بخصوص "الأونروا"   الأمين العام للأمم المتحدة يناشد بدعم (أونروا)   الفايز: الأردن يرفض أي حلول للقضية على حسابه   هذا هو مصير تاجر مخدرات قام ببيع "الحشيش" لرجل أمن سري - تفاصيل   تراجع المؤشر الأردني لثقة المستثمر بنسبة 3.9% في الربع الأخير من 2023   الملك: الأردن يثبت دائما قدرته على النجاح بعزيمة الأردنيين وإصرارهم   الملك ينعم بميدالية اليوبيل الفضي على شخصيات ومؤسسات في مأدبا (أسماء)   زين الراعي البلاتيني لمسابقة مبرمجي المستقبل العربية الثالثة عشر   مخالفات مالية واعفاءات ومكافآت بغير حق .. 41 استيضاحاً في 3 أشهر   الأراضي: توجه لإنشاء طلب إلكتروني لإعادة النظر بحق القيمة الإدارية   بعد الاتفاق الاذري الأرميني .. الاردن يرحب   السفير الكويتي يتحدث عن علاقته بلاده مع الاردن   الحنيفات: انخفاض المستوردات الزراعية 434 مليون دينار وارتفاع الصادرات 158 مليونا   الحاج توفيق: 40 الف طرد وصل الأردن في يوم واحد .. وخلافنا مع الجمارك   الملك ترافقه الملكة رانيا يزور محافظة مأدبا   القوات المسلحة ترسل 51 شاحنة مساعدات إنسانية إلى قطاع غزة   الخارجية ترحب بالاتفاق بين جمهوريتي أذربيجان وارمينيا

ساعدته في واجباته المدرسية عندما كان طفلاً .. فكيف كافأها بعد التخرج؟

{clean_title}

أصيبت امرأة معاقة بصدمة عندما تلقت رسالة من رجل كانت تساعده ذات يوم في المدرسة عندما كانا صغاراً، ونشرت الشابة على تطبيق reddit أن الشاب يريد شراء منزل وسيارة لها امتناناً وعرفاناً على مساعدته في أداء واجباته المدرسية.

وكتبت الفتاة البالغة من العمر 29 عامًا، والتي تعاني من اضطراب عصبي يسمى الشلل الدماغي، عن أيامها في المدرسة، معترفة بأنها كانت ضحية دائمة للتنمر، وفي أحد الأيام، عندما اضطرت إلى التعامل مع زملاء جدد في الفصل، أصبح التنمر أسوأ عندها تدخل أحد الزملاء ودافع عنها، وفقا لموقع news9live.

قالت: وهكذا بدأت علاقتنا، توقف التنمر، وأصبحت أقوم بواجباته المدرسية كل يوم، لم نتحدث عن ذلك أبدا، وظللنا على هذا الحال لمدة 3 سنوات تقريبًا، وارتفعت درجاته. لقد كنت ممتنًة لأنني أستطيع أن أعيش في سلام مع زملائي في المدرسة، ومرت الأيام وتخرجنا ولم نتحدث، ولم أره مرة أخرى.

وبعد عدة سنوات، ومؤخرًا، تلقت الشابة رسالة على إنستغرام، ولدهشتها كان هو نفس الصبي. "قال إنه يتذكرني دائمًا لأنني ساعدته في الوصول إلى ما هو عليه الآن. قالت الشابة إنه يريد أن يرد الجميل، ويريد شراء منزل وسيارة لي، لأنه يعلم مدى صعوبة أن تكون معاقًا، وعلى المرأة، في بلدي على وجه التحديد".

إلا أن الشابة رفضت العرض بلطف، وبعد فترة وجيزة، تلقت مكالمة غير متوقعة من مركز طبي مشهور وذي تكاليف عالية، أبلغوها أن شخصًا ما دفع تكاليف علاجها لمدة ثلاث سنوات.

عند مشاركة قصتها على موقع التواصل الاجتماعي شجعها المتابعون على قبول عرض الرجل، وأخبرها آخرون أن تأخذ العلاج إن لم يكن المنزل.

وقال أحد المتابعين "إنه لا يمنحك منزلاً وسيارة فقط، بل يمنحك الحرية". وأضاف آخر: "ربما لم يكن الأمر شيئًا بالنسبة لك، لكنه كان يعني له الشيء الكثير". وقال آخر: هذه لفتة لطيفة يجب أن تأخذيها وتشكريه.