آخر الأخبار
  الارصاد : تخف قليلا شدة الموجة الحارة مع اول ايام عيد الاضحى المبارك   بلديات ومؤسسات تعلن عن خططها لتقديم خدماتها خلال العيد   "اللهم أرزقنا حسن الخاتمة" .. صورة للحاج الأردني طارق البستنجي الذي توفي على جبل عرفات اليوم   وزير الزراعة يكشف سبب إرتفاع أسعار الأضاحي   الملك يهنئ بعيد الأضحى المبارك   أسواق في عمّان تخلو من الزبائن ليلة العيد   ولي العهد: أعاده الله على العالم أجمع بالأمن والسلام   جراءة نيوز تهنئ بعيد الاضحى المبارك   متحدث جيش الاحتلال يعترف: لن نستطيع استعادة كل المحتجزين بعمليات عسكرية   الخارجية: وفاة 6 أردنيين كانوا يؤدون مناسك الحج اليوم إثر إصابتهم بضربات شمس   الأوقاف: لا وفيات بين حجاج البعثة الأردنية الرسمية   شركة البوتاس العربية تهنئ جلالة الملك والملكة وولي العهد والأمة الإسلامية بعيد الأضحى المبارك   47.2 أعلى درجة حرارة تسجلها المملكة السبت   وصول 45 شاحنة مساعدات سيرها الأردن إلى قطاع غزة عشية عيد الأضحى   "الإفتاء الاردنية" توضح حكم التكبير الجماعي بالعيد ووقته   الفيصلي سيحوّل مبناه إلى اللون الأزرق   الوجهة المقبلة لنجمي الأردن التعمري والنعيمات   تحذيرات هامة صادر عن "الارصاد الجوية" بخصوص الموجة الحارة   حالة الطقس حتى الثلاثاء .. وتحذيرات هامة   الحكومة تحذر المواطنيين من الموجة الحارة التي تؤثر على المملكة

( تيكتوكر) يلهون على إرث الشهداء ...

{clean_title}
جراءة نيوز - هدى الزعاترة تكتب .. 

مقطع فيديو انتشر على مواقع التواصل الإجتماعي يجتمع فيه مجموعة ممن يطلق عليهم مؤثرين ( السوشيل ميديا ) والمشهورين تحديداً على تطبيق ( التيك توك ) ، يظهر المقطع هؤلاء الشباب يلعبون لعبة (الببجي) على أرض الواقع ، أثار الفيديو غضب كل أردني حر يعلم معنى ان يعثي هؤلاء الشباب فساداً في متحف عسكري يُعَد الأول من نوعه عربيًا، وواحدًا من أكبر المتاحف التاريخيّة للدبّابات ومن أكثرها تنوعًا في العالم . كما ويضم نحو 110 دبّابة ومُدرَّعة أردنيّة وعربيّة وأجنبيّة ، خُصَّص جزء كبير من مساحة المتحف للتراث العسكري الأردني من خلال عرض الآليّات العسكريّة التي اُستخدمت في الأردن والمنطقة. وتُظهِر هذه المعروضات الأثر الذي أحدثته الحروب على التحوّلات التي شهدها تاريخ الأردن عبر توفير تجربة تثقيفيّة وتفاعليّة للزوّار . إستغرق بناء وتجهيز المتحف نحو عشرة سنوات ، إذ افتتح المبنى الملك الأردني عبد الله الثاني في 29 كانون الثاني/ يناير 2018 ضمن احتفالات المملكة بمئويّة الثورة العربيّة الكبرى ومرور خمسين عامًا على معركة الكرامة ، المعركة التي سطر فيها جيش البواسل اسمى آيات الإنتصار والتضحية حتى يأتي هؤلاء الشباب ليدنسوا بتفكيرهم الساذج الذي لا يحمل سوى جلب المشاهدات والشهرة بالمكان الذي احتضن إنتصار الشهداء ودبابات أخرى من معظم انحاء العالم . السؤال هنا هل سيحاسب هؤلاء على حق استباحة إرث مؤسسة وطنية قدمت شهداء في محافل سطرها التاريخ ليكونوا عبرة لكل من تسول له نفسه التقليل من مكان له قيمته عند الأردنيين ؟