آخر الأخبار
  تعليق المساعدات الغذائية لـ100 ألف لاجئ بالمملكة   الأردن: العثور على بقايا جثة شاب داخل كيس   توقعات بخفض أسعار الفائدة .. ورئيس الفدرالي الأمريكي يصرح!   "الإحتلال" يعترف بخسارته الكثير من الدبابات بقطاع غزة   الأردني الكويتي يشارك في منتدى" 1001STARS "   الشاعرة جمانة الطراونة تشارك في مهرجان جرش 2024   الشاعرة اللبنانية لوركا سبيتي تشارك في مهرجان جرش 2024   الحكومة: إجراءات إدارية فورية وقضائية سيتم اتخاذها لكل موظف أظهر خللا في عمله   الصفدي: الأردن ملتزم بتوفير حياة لائقة للاجئين   هام بخصوص إستبدال عدادات المياه في عمان   الكشف عن سبب الإزدحام المروري على طريق المطار   إنسكاب باطون يخلق إزدحاما مروريا خانقا في طريق المطار   إنخفاض الدخل السياحي في 6 اشهر إلى 2.3 مليار دينار   الأردن.. 24 مليون حركة دفع عبر محافظ إلكترونية في 6 أشهر   الاردن .. عقوبة هذه المخالفة حبس شهرين و غرامة 300 دينار   إعلان صادر عن الخدمات الطبية الملكية   التربية توضح حول تصحيح الامتحانات وموعد نتائج التوجيهي   تنقلات قضائية واسعة - اسماء   إعلان أسماء المشاركين في "بشاير جرش" للمواهب الشابة بنسخته 11   بنك الإسكان يطلق برنامج "Iskan Youth" لفئة الشباب من 18-25 عاماً

هل تزداد السعادة مع المال؟

{clean_title}
سعى فريق مشترك من الباحثين الذين حاولوا سابقاً الإجابة على سؤال: هل الذين يكسبون المزيد من المال أكثر سعادة في الحياة اليومية؟ إلى تقديم إجابة أكثر يقيناً، بعدما تكلل سعيهم السابق إلى إجابتين بدتا متناقضتين.

وكان الفريق الأول من جامعة برينستون قد وجد عام 2010 أن السعادة اليومية ترتفع مع زيادة الدخل حتى وصوله إلى 75 ألف دولار سنوياً للفرد، لكن ما يزيد عن ذلك القدر من المال لا يؤثر على مستوى السعادة.

بينما قدّم فريق آخر من جامعة بنسلفانيا إجابة عام 2021 تفيد بمواصلة منحنى السعادة الارتفاع مع تجاوز الدخل مستوى الـ 75 ألف دولار.

وبحسب موقع "ساينس دايلي"، توصل سعي الفريقين المشترك في دراسة جديدة إلى أن الرفاهية العاطفية والدخل غير متصلين بعلاقة واحدة.

وقالت النتائج: "يختلف التأثير للأشخاص الذين لديهم مستويات مختلفة من الرفاهية العاطفية". وعلى وجه التحديد "بالنسبة للمجموعة الأقل سعادة، ترتفع مشاعر السعادة اليومية مع الدخل حتى 100 ألف دولار سنوياً، ثم لا تظهر زيادة إضافية مع نمو الدخل".

أما "بالنسبة لمن لديهم نسبة متوسطة من الرفاهية العاطفية، فتزداد السعادة خطياً مع زيادة الدخل، وبالنسبة للمجموعة الأسعد، يتسارع التأثير فعلياً مع زيادة الدخل لأكثر من 100 ألف دولار سنوياً".

وخلال البحث المشترك، أدرك الباحثون أن بيانات عام 2010، التي كشفت عن منحنى السعادة، كانت في الواقع تقيس التعاسة بشكل خاص بدلاً من السعادة بشكل عام.

وباستثناء الاختلاف بين مستوى السعادة لدى المشاركين قبل زيادة الدخل، أظهرت بيانات عام 2021 نفس النمط الذي تم رصده عام 2010؛ وهو أن السعادة ترتفع بشكل حاد نسبياً مع زيادة الدخل، بعد ذلك تصل إلى منحنى عند بلوغ الدخل عتبة معينة".