آخر الأخبار
  قرار سعودي يفرح ذوي الشهداء والاسرى والجرحى الفلسطينيين   الخريشة يدعو أبناء المخيمات للمشاركة بالانتخابات المقبلة   مجدداً .. جيش الاحتلال يبرر قصفه خيام النازحيين في رفح   الملك: استقرار بيئة الأعمال تعزز قدرة الأردن على جذب الاستثمارات   أستراليا تحظر تصدير الخراف الحية لدول منها الأردن خوفا على حياتها   تحذير هام صادر عن "البنك المركزي" للمواطنيين   نقابة الاطباء تدعو منتسبيها لعدم الالتزام بنظام البصمة   فلكي سعودي يكشف عن ظاهرة فريدة اليوم: كل العالم سيكون مواجها للكعبة   توضيح صادر عن "الطاقة" بخصوص "تعرفة شحن المركبات الكهربائية"   أورنج الأردن تمد جسور التواصل مع الرياديين المستفيدين من برامجها وترعى مؤتمر "جسور لابس" الأول   الدوريات الخارجية تكشف سبب حوادث السير خلال الـ 24 ساعة الماضية   المدارس الخاصة: إقبال ضعيف على حجز المقاعد للعام الدراسي القادم   البنك الدولي: الأردن أنجز 72% من مشروع يعزز إدارة الإصلاح   صدور إرادة ملكية سامية   العمل توضح بشأن عطلة الجلوس الملكي على العرش   عمان الأهلية تختتم مشاركتها ببرنامج إعداد قادة التنمية المستدامة   عمان الأهلية تستقبل خرّيجها محمد زعترة الحاصل على وسام جلالة الملك للتميز   توضيح حكومي حول سيارات الكهرباء   وفاة 3 أطباء أردنيين - أسماء   اعلان عطلة رسمية

في شهر الحب .. طفلة تولد بوحمة على شكل قلب

{clean_title}
ولدت طفلة بريطانية في شهر فبراير (شباط) الذي يُحتفل فيه بعيد الحب، بوحمة حمراء على شكل قلب، مما أثار دهشة الأطباء والعاملين في المستشفى.

لم تستطع القابلات تصديق ما شاهدنه، عندما وُلدت جورجيا ويلش بوحمة على شكل قلب تموضعت على الجانب الأيسر من بطنها، بموازاة سُرَّتها. وأصبحت هذه الوحمة حديث القابلات والزائرين وموظفي المستشفى منذ ولادتها.


وُلدت جورجيا في 22 فبراير (شباط) من العام الماضي، قبل ثلاثة أيام من موعدها بعملية جراحية قيصرية. وعند ولادتها أخبر المسعفون أمها جين البالغة من العمر 37 عاماً وزوجها جو، أن هذه الوحمة من المحتمل أن تختفي مع تقدم العمر، ولكنها استمرت في النمو منذ ذلك الحين بشكل يتناسب مع نمو جسم الطفلة.


وتقول الأم إن جورجيا محبوبة من الجميع، وأصبحت محط الأنظار بفضل شخصيتها المحببة، وباتت تعرف باسم "الطفلة ذات قلب الحب المثالي".
وأشارت الأم إلى أن الأطباء أكدوا لها أن الوحمة لا تشكل أي مخاطر صحية على الطفلة، لذا فهي تشعر بالطمأنينة حيال وجودها.



يذكر أن الوحمات هي عبارة عن علامات ملونة تظهر على الجلد عند الولادة أو بعدها بفترة وجيزة، وهي شائعة جداً.


وفي حين أن معظم الوحمات لا تتطلب أي علاج على الإطلاق، قد تحتاج بعض الوحمات إلى العلاج أو الإزالة إذا لوحظ أنها تنطوي على آثار سلبية على الصحة. على سبيل المثال، يتسبب نوع من الوحمات التي تسمى الورم الوعائي الدموي في تكوين كتلة تحت الجلد، لذا لا بد من إزالته باستخدام الليزر، إذا كان بالقرب من منطقة يمكن أن تسبب مشاكل على نمو الطفل، كعينيه أو أنفه أو فمه، وفق ما أوردت صحيفة ديلي ميل البريطانية.