آخر الأخبار
  ارتفاع قيمة الحوالات بالدينار الأردني بنيسان   الأردن.. صفقة بيع راتب تقاعدي أوقفتها وفاة صاحبه   طقس دافئ فوق المرتفعات وحار نسبيا في باقي المناطق حتى الخميس   ضبط سائق مخمور أثناء القيادة ومركبة تسير بلوحة أرقام مزورة   الأمن: 11 إصابة بحوادث مرورية بين المتوسطة والبليغة   أمريكا: لا دور لنا في سقوط طائرة الرئيس الإيراني   بعد فقدانها العلامات الحيوية، الدفاع المدني ينقذ طفلة تعرضت للغرق   «قيز قلعة سي» .. السد الذي تسبّب في مقتل رئيسي   الفريق الوزاري يطلع على إنجازات محافظة البلقاء خلال الـ25 عاما   بعد قراراها ضد نتنياهو .. سياسي أمريكي يهدد "المحكمة الجنائية الدولية"   الشواربة : 45 % من فاتورة الكهرباء للأمانة يتم تغطيتها من مكب النفايات بالغباوي   أورنج الأردن وإنتاج تتوجان جهودهما في "ملهمة التغيير" بالإعلان عن الفائزات   خبير أرصاد جوية يتحدث عن سبب سقوط مروحية الرئيس الايراني   ماذا يحدث في إيران بعد وفاة رئيس البلاد؟   تفاصيل حالة الطقس في المملكة حتى الخميس   الامن العام يكشف عن سبب إعتداء ثلاثة أشقاء على شخص بمنطقة أبو نصير   شباب من الزرقاء بضيافة رئيس الديوان الملكي يوسف العيسوي .. وهذا ما دار خلال اللقاء   إربد: بعد تعاطيه للمخدرات .. ألقى والدته على الارض وضربها وعضها وأنكر نسبها   تصريح حكومي بشأن الاطباء والممرضين الاردنيين العالقين في قطاع غزة   أمانة عمان تعلن عن حاجتها لموظفيين - شروط الوظيفة ورابط التقديم

5 أشخاص يرفعون قضية ضد كوريا الشمالية!

{clean_title}

تنظر محكمة يابانية اليوم الخميس في قضية 5 أشخاص قالوا إنهم وعِدوا بـ"جنة على الأرض" في كوريا الشمالية، لكنهم عانوا من انتهاكات، مطالبين البلاد وزعيمها كيم جونغ أون بتعويضهم.

وكانت محكمة طوكيو الجزئية وافقت في أغسطسالماضي على استدعاء كيم جونغ أون للمثول أمام المحكمة، وفقا لما ذكره كينجي فوكودا، محامي المدعين، ما أدى لتوافر شروط انعقاد المحكمة.

ولا يتوقع المدعون أن يمثل كيم أمام المحكمة أو يعوضهم إذا أمرت المحكمة بذلك، لكن المحامي فوكودا يأمل أن تشكل القضية سابقة للمفاوضات بين اليابان وكوريا الشمالية بشأن السعي إلى الاقرار بمسؤولية كوريا الشمالية وتطبيع العلاقات الدبلوماسية.

وجاء مئات الآلاف من الكوريين إلى اليابان، وكثيرون منهم جاءوا قسرا، للعمل في المناجم والمصانع خلال استعمار اليابان لشبه الجزيرة الكورية، وهو الماضي الذي لا يزال يوتر العلاقات بين اليابان والكوريتين.

وفي عام 1959، بدأت كوريا الشمالية برنامجا ضخما لإعادة التوطين وعودة الكوريين في الخارج إلى الوطن، وتعويض عائلات العمال الذين قتلوا في الحرب الكورية. واستمر البرنامج في البحث عن مستفيدين، وكثير منهم في الأصل من كوريا الجنوبية، حتى عام 1984.

ووعدت كوريا الشمالية بالرعاية الصحية المجانية والتعليم والوظائف وغيرها من المزايا، ولكن لم يكن أيا من ذلك متاحا، وكُلف العائدون في الغالب بأعمال يدوية في المناجم أو الغابات أو المزارع، وفقا لتصريحات أحد المدعين الشهر الماضي ويدعى إيكو كاواساكي، 79 عامًا، وهو كوري ولد ونشأ في اليابان.

كما رحبت الحكومة اليابانية، التي تعتبر الكوريين غرباء، ببرنامج إعادة التوطين وساعدت في ترتيب سفر المشاركين في البرنامج لكوريا الشمالية. وذهب حوالي 93000 من أصل كوري مقيم في اليابان وأفراد أسرهم إلى كوريا الشمالية.