آخر الأخبار
  انجراف عدد من القبور جراء الأمطار بإربد   أمطار شباط تحقق ضعف معدلها الشهري العام في ثلثه الأول   الزراعة: 11 ألف إصابة بالحمى القلاعية   الخير قادم.. منخفض جديد وقوي.. وعاصفة شتوية بالأفق   مكافحة المخدرات تلقي القبض على شخص من أخطر تجار المخدرات في العاصمة   الكواليت يتوقع انخفاض اسعار اللحوم البلدية ١.٥ دينار   الفريق الامني صاحب الدور الكبير بحادثة اللويبدة يعمل بمناطق الزلزال المنكوبة - صور   تسجيل 700 هزة في الأردن بعد زلزال تركيا   صدع جديد يصيب الحركة الإسلامية وخلاف اخر يعصف بأركانها   القطاع الخاص الأردني يطلق حملات تبرع لسوريا   درجات حرارة بالسالب في عمان ليل السبت والأحد   العدل: تعليمات جديدة بـحبس المدين   محافظ عجلون يدعو للتعامل بجدية مع تحذيرات لجنة الطوارئ   الدوريات الخارجية: جميع الطرق سالكة بحذر نتيجة الانجماد   سائق غير مرخص يدهس شخصا عند دوار المدينة الطبية وغطاء محرك يكسر الزجاج الامامي لمركبة عند جسر الإرسال   الأرصاد تحذر من خطر تشكل الانجماد صباح اليوم الخميس   "طقس شديد البرودة" .. استمرار تأثير الكتلة الهوائية الباردة على المملكة اليوم الخميس   القبض على سارق مصاغ ذهبي من أحد محال المجوهرات في مدينة إربد   طقس العرب: أجواء قارصة البرودة والحرارة الليلة "صفر" مئوي   الأشغال: جميع الطرق سالكة باستثناء طريق بالطفيلة

البنك الدولي يحول 45 مليون دولار لدعم أسرا وعمالا تضرروا من كورونا في الأردن

{clean_title}
حوّل البنك الدولي 44.9 مليون دولار، لبرامج التحويلات النقدية الطارئة لأسر وعمّال تضرروا من جائحة فيروس كورونا في الأردن، التي ينفذها صندوق المعونة الوطنية بالتعاون مع البنك.

وفي بيانات ، فإنه مع تحويل المبلغ الجديد في كانون الثاني/يناير الحالي، فإن إجمالي التحويلات وصلت إلى أكثر من 510 ملايين دولار، وبنسبة نحو 51% من إجمالي المشروع البالغ قيمته نحو مليار دولار.

واستفادت أكثر من 378 ألف أسرة من البرامج، حيث أظهرت نتائج المشروع لغاية كانون الأول/ديسمبر الحالي، أن حوالي 378،510 أسر تلقت دعما نقديا من أصل 400.000 أسرة مستهدفة في إطار المكون الرئيسي للمشروع؛ بحيث يغطي المشروع 1.79 مليون فرد، (50% منهم إناث و13% من الأسر تعيلها نساء).

وبلغ عدد العمال المستفيدين من دعم الأجور، 109327 عاملا وعاملة من أصل 110.000 مستهدفين يعملون في الاقتصاد الرسمي في الشركات الأشد تضرُّرا من الجائحة، 47% منهم إناث.

وأشارت البيانات إلى أن المشروع يتجه بشكل تدريجي نحو تحقيق أهدافه التنموية؛ حيث جرى تصنيف التقدم المحرز نحو تحقيق الهدف الإنمائي للمشروع والتقدم في التنفيذ على أنه "مرض"، وبالمثل، جرى تصنيف جميع مكونات المشروع والجوانب الائتمانية على أنها "مرضية".

البنك الدولي، وافق في 25 حزيران/ يونيو 2020، على المرحلة الأولى من المشروع البالغ قيمته 374 مليون دولار لتقديم مساعدات نقدية لنحو 270 ألف أسرة فقيرة في الأردن.

وفي حزيران/ يونيو 2021، وافق البنك على تقديم تمويل إضافي لمشروع التحويلات النقدية بقيمة 290 مليون دولار، الهادف إلى مساعدة أسر وعمّال تضرروا من جائحة كورونا، ليرفع بذلك إجمالي قيمة المشروع إلى 664 مليون دولار، حيث يجري صرف هذه الدفعات للمتضررين عبر صندوق المعونة الوطنية.

وفي آذار/مارس 2022، وافق البنك الدولي على تمويل إضافي ثانٍ بقيمة 350 مليون دولار للمشروع لمواصلة الدعم النقدي للأسر الفقيرة والأكثر احتياجاً والعاملين في الشركات الأكثر تضرراً من جائحة كورونا. وتوفر التحويلات النقدية الأموال للأسر الفقيرة والأكثر احتياجاً لمساعدتها على تلبية احتياجاتها الأساسية حتى تتمكن من توجيه ما لديها إلى الصحة والتعليم لتنمية رأس المال البشري.

وبدأت الحكومة في كانون الأول/ديسمبر 2021، بتنفيذ خطة لإعادة هيكلة برامج التحويلات من خلال فتح باب التسجيل لجميع المستفيدين الحاليين وغير المستفيدين، بما في ذلك أولئك الذين لم يسجلوا من قبل.

وفي عام 2022، أوقفت الحكومة برامج التحويلات النقدية الطارئة لجائحة كورونا، وأعلنت عن "برنامج التحويلات النقدية الموحّد"، باعتباره البرنامج الوحيد لهذه التحويلات، وبدأت بإعادة اعتماد المستفيدين في إطار برنامج التحويلات النقدية القديم، استعدادا لانتقالهم إلى البرنامج الجديد.

وبدعم من البنك، عمل صندوق المعونة الوطنية على تحسين صيغة الاستهداف باستخدام بيانات مسح نفقات ودخل الأسرة لتخصيص أوزان المؤشرات التي تُستخدم لحساب الدخل المحسوب، وعمل أيضا على تبسيط معادلة حساب الاستحقاقات لتمكين المستفيدين من فهم أفضل وإصدار المدفوعات على أساس شهري.

كما قرّرت الحكومة زيادة ميزانية البرنامج الجديد من 100 مليون دينار أردني (نحو 140 مليون دولار) إلى 140 مليون دينار أردني (نحو 200 مليون دولار)، فيما بلغ عدد المتقدمين للبرنامج الجديد 412،056 أسرة جرى اختيار 120،000 منهم.

التقرير التقييمي، أشار إلى أن إعادة الهيكلة المقترحة (بطلب من الحكومة في 7 حزيران/يونيو 2022) تستلزم تعديل اتفاقية قرض التمويل الإضافي الثاني للمشروع، البالغة قيمتها 350 مليون دولار، منها ما يشمل أعداد المستفيدين في برنامج (تكافل 1) وقيمة المبالغ التي تتلقاها كل أسرة.

ويساند المشروع أيضا إصلاحات منظومة الحماية الاجتماعية في الأردن التي جرى تدعيمها في أثناء الجائحة وأصبحت نموذجا يُحتذى به، إقليميا وعالميا، في التحول الرقمي ونظم إدارة المعلومات والسجل الاجتماعي. كما يفتح المجال أمام الوصول إلى الفرص الاقتصادية وتحقيق التمكين اقتصاديا.