آخر الأخبار
  رئيس الوزراء يوجه إلى إعداد كشوفات تُحدث أسبوعيا بأعداد الموظفين ممن تلقوا المطاعيم   الكشف عن تفاصيل جديدة ونتائج التشريح الاولية لوفيات مستشفى الجاردنز   بالأسماء .. تعميم حكومي فوري على المواطنين وإشتراط هذا الامر   صحة النواب تناقش انقطاع الكهرباء في مستشفى الجاردنز الاثنين   تمكين المرأة توصي برفع الكوتا النسائية لـ 30% في النواب والغاء شرط الاستقالة   الملك: الأردن تعرض لهجوم بطائرات مسيرة تحمل تواقيع إيرانية   الهواري: تضاعف إصابات كورونا في عمّان وإربد والزرقاء والبلقاء   الهوراري يكشف نتائج التحقيقات الأولية بوفيات الجاردنز   الملك يعلق على قضية الفتنة   "انتخاب اللجنة الملكية" توصي برفع عدد مقاعد النواب الى 150 ثلثها للقائمة الحزبية الوطنية   انقطاع الكهرباء في مستشفى الإيمان الحكومي في عجلون   بعد الارتفاع الحادث في الإصابات .. تحذير حكومي صارم .. ودق ناقوس الخطر   الملك: الأردن لا يزال الأردن رغم جميع الصدمات   الأردن يسجل اكثر من الف إصابة بكورونا   الملك: للمرة الأولى منذ 1948 بدت أن هناك حربا داخل إسرائيل والفلسطينيون يريدون أراضيهم   فتح باب التطعيم بالجرعة المعززة للراغبين بأخذها   الأمن العام : طائرة عامودية تشارك في البحث عن مواطن انقطع به الاتصال في محافظة مادبا   الحكومة: تماس كهربائي سبب انقطاع التيار بالجاردنز   الإعلام الغربي : الملك مبعوث العالم العربي فـي واشنطن   نائب يصف جولات وزير الصحة على المستشفيات بالاستعراض
عـاجـل :

وزيرة دولة تفرض ضريبة على من يلتقطون صور السيلفي معها

{clean_title}

أعلنت وزيرة الدولة لشؤون السياحة والثقافة أوشا ثاكور التي تنتمي لحزب "بهاراتيا جاناتا الهندوسي القومي” الحاكم في ولاية ماديا براديش بالهند، أنها ستفرض ضريبة قدرها 100 روبية على من يريد التقاط صورة معها.

حيث اعتبرت "ثاكور” أن التقاط الصور يأخذ وقتاً طويلاً ولذلك ستتقاضى الأموال.

وبحسب موقع "سبق” قالت ثاكور أن الأموال التي سيتم جمعها من صور "سيلفي”. ستذهب إلى صندوق رعاية أسسه رئيس الوزراء ناريندرا مودي لمكافحة انتشار عدوى كوفيد-19 في الهند.

وأضافت: "يضيع الكثير من الوقت في التقاط صور سيلفي، وغالباً ما نتأخر عن مواعيدنا.. من وجهة النظر التنظيمية للحزب اعتقدنا أن أي شخص ينقر على هاتفه بغرض التقاط صورة. معي يجب أن يدفع 100 روبية للوحدة المحلية للحزب”، وفق "روسيا اليوم”.

وأشارت إلى أنه: "فيما يتعلق بالترحيب بي بواسطة الزهور، نعلم جميعاً أن الإلهة "لاكسمي” تسكن فيها. ولذلك فلا أحد غير الإله الأعلى "فيشنو” يمكنه قبول الزهور.. وبالتالي فأنا أرفض تلقي الزهور وأفضّل عليها الكتب”.