آخر الأخبار
  بعد خطاب ابو عبيدة .. جيش الاحتلال يعلن قرب إجتياحه رفح   بوريل: دمار غزة فاق ما تعرضت له مدن ألمانية في الحرب العالمية   الحجاج : سنخوض الانتخابات بقائمة حزبية ، وقوائم محلية   الملك يمنح الشيخ مشعل الصباح أرفع وسام مدني في المملكة الأردنية الهاشمية   الملك وولي العهد يستقبلان أمير الكويت بزيارة تستمر يومين   أورنج الأردن ووزارة الصحة تحتفيان بدور الإبداع والابتكار في القطاع الصحي في ملتقى الابتكار   الأردن: التحقيق المستقل بشأن أونروا يفند اتهامات إسرائيل   ابو السمن يدعو للتقيد بالبرنامج الزمني لصيانة طريق الحزام   حقيقة فرض 50 ديناراً على المغادرين عبر الحدود   قرار حكومي بتعطيل المسيحيين في جميع الوزارات والدوائر الرسمية   الجيش ينفذ 7 إنزالات جوية لمساعدات بمشاركة دولية شمال غزة   وزير سياحة أسبق يدقّ ناقوس الخطر ويطالب "الخصاونة" بتدخل عاجل - تفاصيل   وظائف شاغرة ومدعوون للتعيين - أسماء   محافظة: الأردنيون يحبون العطل كثيرا   نصراوين : الحكومة يجب أن تستقيل في هذه الحالة   فصل التيار الكهربائي عن هذه المناطق غداً الاربعاء - أسماء   وفد عُماني من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي يزورعمان الأهلية لتعزيز التعاون الأكاديمي والبحثي   الخريشة : الأردن قائم على الديمقراطية منذ 100 عام   بعد الكشف عن مقابر جماعية .. "وزارة الخارجية" تدين وتستنكر   تصريح أمني بخصوص المطلوب سعود عبيد مخلف الغياث

لن تنالوا من الاردن واجهزتنا الامنية تترصدكم

{clean_title}
بقلم المحامي سامر برهم

تستحق اجهزتنا الامنية منا كل الشكر والثناء والتقدير على ما تم انجازه خلال سويعات من جريمة نفذتها خفافيش الظلام والتي ادت الى استشهاد ابنا من ابنائنا بر وطنه وفداه بروحه واصابة ستة من افراد الامن العام في الفحيص حيث تمكنت اجهزتنا الامنية من تحديد هوية اصابع الظلام التي ارتكبت هذه الجريمة النكراء بحق الاردن والاردنيين. 

تمكنت اجهزتنا الامنية وبسرعة لا اظن ان تستطيع اعتى الاجهزة الامنية العالمية من الحصول على تلك المعلومات الاستخبارية بهذه السرعة الخرافية من تحديد الارهابيين وحصرهم في مكان لا يستطيعون من خلاله نشر ظلاميتهم ولا ارهابهم في مجتمعنا الامن وحافظوا على امننا بارواحهم واجسادهم وحالوا من توسيع نطاق الاشتباك وخصوصا ان الارهابيين كما ظهر كانوا مجهزين بالسلاح والعتاد والعبوات الناسفة والتي كانت معدة للاستخدام في الاماكن المكتظة بالمواطنين والتي قد يذهب خلالها المئات منهم لو نجحوا بالفرار من المكان.  

اثبتت العملية الامنية التي قامت به اجهزتنا الامنية انها وضعت في حسابها كل شيء لاستئصال الخلية الارهابية من مكانها الذي تحصنت به بعملية امنية بحسب ما راينا كانت دقيقة للغاية وحالت دون اصابة المواطنين واثبتت الحرفية العالية التي تتعامل به اجهزتنا الامنية ودقة عملها والتفاف الاردنيين حول قيادتهم الهاشمية المظفرة واجهزتنا الامنية التي لا يضاهيها في حرفيتها جهاز امن اخر في جميع العالم. 

عملية السلط والتي نفذها بواسلنا من الاجهزة الامنية اثبتت بما لا يدع مجال للشك الحرفية العالية التي عهدناها عنهم واثبتت انهم الرجال الرجال الذين صدقوا العهد والوعد وانهم منعوا باجسادهم الطاهرة الارهاب من الامتداد والتمدد في نشر ظلاميته وارهابه في ربوع وطننا الغالي وجعلت قادتهم يعيدون حساباتهم واثبتنا لهم ان الاردن بملكه واجهزته الامنية وشعبه عصي على ظلامهم وكفرهم  بالانسانية والانسان .

ولولا يقظة اجهزتنا الامنية لتمكن الظلاميون من نشر ارهابهم وظلامهم في اماكن اخرى ومرات عدة ولكن هيهات لهم ذلك واثبتنا لهم ان الاردن حصن السلام وحصن المحبة والوئام وان فيها رجالا يعضون بالنواجذ على امنهم وامانهم وان رجال الاجهزة الامنية لهم بالمرصاد اينما حلوا واينما رحلوا.  

لا يسعف قلمي ان اصف النجاح الباهر الذي تحقق على ايدي رجال صدقوا الله وصدقوا ملكهم وشعبهم الوعد وحالوا باجسادهم الطاهرة دون تمكين الارهابيين من تحقيق مبتغاهم وصد ورد كل محاولاتهم للنيل من وحدتنا الوطنية او العبث بامن الوطن والاضرار بالمواطنين ومقدرات الوطن.