آخر الأخبار
  توضيح هام من التربية حول عودة الطلبة إلى مدارسهم   سجن سيدة عجوز تجاوز عمرها 80 عاماً بعد عجزها عن دفع مبلغ 170 ألف دينار .. شاهد التفاصيل   الأردن يرفض أي تغيير في المسجد الاقصى ويؤكد: مسؤوليتنا   صدور النظام الخاص باستثناء بعض العاملين في المنشآت من الشمول بتأمين الشيخوخة   توجيهات من رئيس الوزراء بشر الخصاونة   قرار من وزير الصحة حول تسعيرة فحص كورونا   تعرف على آلية دفع مخالفات أوامر الدفاع إلكترونيا    الخصاونة: إعادة العمل بالعلاوات وحزمة حماية جديدة وسنجتاز الازمة   التربية: تصريحات الوزير مجتزأة .. وعودة التعليم الوجاهي مرتبطة بالحالة الوبائية   العجارمة: لا تقلقوا ولا تغضبوا / صور   78 وفاة و4586 إصابة جديدة بكورونا بالأردن   رئيس الوزراء يعلن عن اجراءات وقرارات حكومية جديدة   الحظر رفع العنف الأسري بالأردن بنسبة 33%   الحكومة: بدء تعافي الاقتصاد بـ 2021   تكفيل النائب أسامة العجارمة   إيقاف ضخ المياه عن مناطق في السلط   ١٠٠ طبيب مصاب بكورونا منهم ٩ في العناية الحثيثة   متى تبدأ حصانة النائب؟   البيطار: الاتصالات في الأردن الأقل سعراً والأعلى ضريبة   مطالبة بإعادة النظر بالحظر الجزئي وحظر الجمعة الشامل
عـاجـل :

وطن واحد وشعب واحد

{clean_title}
لنتركهم قليلآ وندعهم كالكلاب التي لا تجد إلا بقايا عظام من رفات اجدادهم التي اصبحت رماد حتى دثرها التاريخ هؤلاء من هم وما تاريخهم من اين أتوا لماذا نعمل لهم قيمة ونقوم بالرد عليهم فالكلاب ان تركتها تعوي دون ان ترد عليها صمتت ولزمت جحورها فدعونا نتركها تنببح.
موقف الدولة الاردنية منذ بداية اعلان الاحتلال الاسرائيلي عن ضم اجزاء من الضفة الغربية والاغوار واضح فجلالة الملك لن يساوم على القضية الفلسطينية ولا على التفريط بشبر واحد من اراضي الضفة والاغوار فمن خلال حديث جلالته لصحيفة ديرشبيجل الالمانية حيث قال جلالته الذي كنا دائما نسمعة يتكلم بلغة الاعتدال والتسامح ونبذ الطائفية والعنف مختلفا تماما بحيث شكل خروج عن المألوف في طبيعة خطاباتة واجتماعاته وقد تكلم بنبرة الغضب والتشديد على ان ما يفعلة اليمين المتطرف المدعوم من الرئيس الامريكي ترامب شكل خروجا على اللغة السائدة للملك ردآ على ما التحركات التي تتم الان داخل دولة الاحتلال.
جميعنا نعلم وجلالة الملك دائمآ يقولها في كل محفل بان ضم الضفة الغربية التي تعرف على انها اراضي محتلة خلال السيادة الاردنية عليها هو امر مخالف الاعراف و القوانين الدولية ,وان جلالتة يتحرك وحيدآ بين جميع دول العالم ليدافع عن فلسطين لأننا لم نرى أي تحرك من أي دولة اخرى اتجاة القضية وعدم اكتراث من جميع دول العالم عندما اعلنت امريكا نقل سفارتها للقدس واعلان القدس عاصمة لاسرائيل.
الاردن ومليكه وشعبة يد واحدة ضد أي إجراء يمس الاراضي الفلسطينية وضد كل من تسول له نفسه بالمس بحقوق الشعب الفلسطيني فنحن شعب واحد وارض واحدة ,فمن خلال متابعة مواقع التواصل الاجتماعي رأينا مدى حرص الاردنيين على عدم المساس بالاراضي الفلسطينية ووقوفهم خلف جلالة الملك في جميع قراراته مهما كانت حتى لو طلب منا القتال فجميعنا رصاصة في بندقية ابا الحسين.
حفظ الله الاردن ومليكه وولي عهده