آخر الأخبار
  وفاة أكثر من 300 مصري خلال الحج معظمهم بسبب الحر   الدفاع المدني يخمد حريق امتد لنحو 100 دونم من الاعشاب والاشجار الحرجية   إعلام عبري : حماس تحتفظ بكتيبتين لما بعد الحرب   الاستثمارات الأجنبية في إسرائيل تنخفض بقرابة 56% في الربع الأول من 2024   مندوبا عن الملك وولي العهد.. العيسوي يعزي البطيخي والحسبان والحياري   الخارجية: حالات حرجة جدا لحجاج أردنيين في مستشفيات سعودية   الحكومة الاردنية تعلن التعرف على عدد من مفتعلي الحرائق .. وهذا مصيرهم   مضحون لا يوزعون اللحم .. ما حكم الشريعة؟   نائب سابق عن الليكود: إسرائيل مقسّمة إلى 7 دول وشعب واحد   هذا ما ستشهده حالة الطقس حتى الخميس   وزير الاوقاف يطمئن على احوال الحجاج الاردنيين   تحذير أمني بخصوص إرتفاع دجات الحرارة في المملكة   مصدر مسؤول يتحدث عن فتح تحريات بشأن ملابسات خروج أردنيين مخالفين للحج   الخارجية: إصدار 41 تصريحا لدفن لحجاج أردنيين في مكة المكرمة   العواد: 50% انخفاض مبيعات المعمول وحلويات العيد   انخفاض أسعار الذهب 40 قرشا في الأسواق المحلية   تجدد الحرائق في اشجار منطقة جبل أبو نمر الحرجية بعجلون   الطاقة تدعو الأردنيين إلى ترشيد استهلاك الكهرباء   رحلة في المجهول .. موت يترصد أردنيين قرَّروا هجرة غير شرعية   السعودية تُهدي 900 ألف نسخة من المصحف الشريف للحجاج المغادرين

واقعة غريبة .. فتاة تقتحم جنازة متوفي للمطالبة بدفع دين لها

{clean_title}
في واقعة غريبة وصادمة، اقتحمت فتاة مسجدا وعطلت خروج جنازة متوفى، للمطالبة بدفع دين لها في محافظة الفيوم.

وعلى الرغم من صلة القرابة التي تجمعها مع المتوفى وعائلته، عطلت الفتاة الجنازة، بحجة أن الرجل الميت مديون لها وأنها تريد استلام دينها قبل خروج الجنازة.

"عايزة حقي ولن أسامح" فقد شهد مسجد بقرية "طبهار" التابعة لمركز أبشواي بمحافظة الفيوم، أمس الأحد، هذه الواقعة الغريبة والتي تعد الأولى من نوعها، أثناء الاستعداد لصلاة الجنازة على متوفى، حيث فوجئ المصلون بفتاة تقتحم المسجد وتصرخ "أنا عايزة حقي، ليا دين عند قريبي الميت ولن أسامحه حتى يوم القيامة".

همسات وهمهمات..وإصرار واضح وحاول الحاضرون التدخل لمحاولة تهدئة السيدة وإخراجها من المسجد لاستئناف الصلاة والجنازة وسط علامات الارتباك على الحضور، وانتشار الهمسات والهمهمات، ثم بدؤوا في الصلاة، لكن الفتاة عادت وجلست أمامهم في إصرار واضح، وقالت إنها لن تسمح بخروج الجثمان قبل حصولها على الدين من أسرته أو جيرانه.

لم تراعِ حرمة الميت وصدم الحضور من الموقف، فيما اعتبر أهالي القرية أن الفتاة لم تراعِ حرمة الميت، ولا هيبة الجنازة، كما أنها لم تراعِ صلة القرابة والدم بينها وبين المتوفى.

وتعاطف عدد من رواد مواقع التواصل مع أسرة المتوفى، حيث إنهم وسط خسارة فرد منهم وصدمة رحيله، جاء هذا الموقف الذي لم يراعِ لحظات الحزن التي يمرون بها، فيما أكد آخرون أن سداد الدين واجب لرحمة المتوفى، لكن الفتاة لم توفق في رد فعلها المبالغ فيه.