آخر الأخبار
  نصر الله للاحتلال: خبيبي عليكم انتظار مفاجآتنا   20 إصابة اثر تدهور حافلة على طريق راجب بعجلون   الأردن: الحكومة الإسرائيلية تتصرف مرة أخرى بازدراء للقانون الدولي   عقب قرار العدل الدولية.. غارات إسرائيلية عنيفة على رفح   مهم لجميع منتفعي المعونة الوطنية   الدفاع المدني يتعامل 172 حادث إنقاذ وإطفاء خلال 24 ساعة   الفراية: يمكن لأبناء القُرى الأردنية أن يصبحوا وُزراء ك ابن عبدون   الاردنيون على موعد مع عطلة لمدة 6 ايام متتالية   جامعة العلوم والتكنولوجيا تعلن النتائج الأولية لانتخابات مجلس اتحاد الطلبة   أجواء لطيفة الحرارة في أغلب المناطق حتى الأحد   100 ألف مستخدم للباص سريع التردد بين عمّان والزرقاء   الامن العام يحذر : سنتخذ الإجراءات اللازمة لمنع هذه المخالفة الخطرة   ارتفاع أسعار بنزين أوكتان 90 واستقرار 95 وانخفاض الديزل والكاز عالميًا   لجنة التحقيق في تحطم طائرة رئيسي تكشف أسباب سقوط المروحية   الامن العام يحذر : سنتخذ الإجراءات اللازمة لمنع هذه المخالفة الخطرة   تفاصيل مقترح جديد للهدنة .. يتضمن تنازلات كبيرة من حكومة نتنياهو   "كتائب القسام" تفاجئ جيش الاحتلال بهذا الإعلان   هذا ما قاله جنود جيش الاحتلال بحق مقاتلي "كتائب القسام"   هذا ما تسلمته "القوات المسلحة الاردنية" من السعودية دعماً للإنزالات الجوية   العميد الحياري : التشاركية تمدنا بالقوة والإمكانية للتصدي ضد التحالفات والتهديدات

الأردن: التحقيق المستقل بشأن أونروا يفند اتهامات إسرائيل

{clean_title}
رحّبت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين بالمخرجات التي أكدت حيادية وكالة الأنروا ومهنيتها، وعلى أنه لا يمكن الاستغناء عنها أو استبدالها بأي هيئة أممية أخرى، كما ورد في تقرير لجنة المراجعة المستقلة لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطيينين (الأونروا).

وقال الناطق الرسمي باسم الوزارة السفير الدكتور سفيان القضاة أن هذا التقرير، الذي أصدرته لجنة المراجعة المستقلة التي شكلها الأمين العام للأمم المتحدة برئاسة وزيرة الخارجية الفرنسية السابقة كاثرين كولونا، هو دليل على تقدير الأمم المتحدة والمجتمع الدولي بأكمله للدور الذي تقوم به الأنروا تجاه أكثر من ٥ ملايين لاجئ فلسطيني في مناطق عملياتها الخمس.

وشدد السفير القضاة على أن وكالة الأونروا، التي فقدت ١٧٨ شخصاً من طاقمها ضحايا لرصاص وقنابل إسرائيل في غزة، هي العمود الفقري وعصب الجهود الإنسانية في غزة، وهي وحدها التي تمتلك المعرفة والقدرة والبنية التحتية للمساعدة في تخفيف معاناة أكثر من ٢ مليون فلسطيني في غزة التي تواجه كارثة إنسانية غير مسبوقة منذ السابع من تشرين الأول.

وجدد السفير القضاة دعوته للدول التي كانت قد علقت مساعداتها للأنروا، إلى ضرورة العودة، وبشكل عاجل، لتقديم الدعم المالي اللازم للوكالة، مشدداً على أن حملة التضليل التي تقوم الحكومة الإسرائيلية بنشرها ضد الأنروا والأكاذيب وتشويه التاريخ والحقائق ينبغي أن لا تؤثر على الرأي العام العالمي تجاهها، بل إن عمل الأنروا الأساسي والتزامها بقيم الأمم المتحدة وتضحياتها وتفاني موظفيها، يجب أن يكون موضع اعتراف وتقدير من العالم بأكمله.

وثمن السفير القضاة دور الدول المانحة في توفير الدعم المالي للوكالة للاستمرار في تقديم خدماتها الإنسانية التي لا يمكن الاستغناء عنها للاجئين الفلسطينيين وبالأخص في قطاع غزة، مشدداً على أن الأنروا يجب أن تستمر في ولايتها ما استمرت محنة اللاجئين الفلسطينيين، وحتى يتم حل قضيتهم، وفقاً للقانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة، والتي تؤيد حقهم في العودة والتعويض.