آخر الأخبار
  نصر الله للاحتلال: خبيبي عليكم انتظار مفاجآتنا   20 إصابة اثر تدهور حافلة على طريق راجب بعجلون   الأردن: الحكومة الإسرائيلية تتصرف مرة أخرى بازدراء للقانون الدولي   عقب قرار العدل الدولية.. غارات إسرائيلية عنيفة على رفح   مهم لجميع منتفعي المعونة الوطنية   الدفاع المدني يتعامل 172 حادث إنقاذ وإطفاء خلال 24 ساعة   الفراية: يمكن لأبناء القُرى الأردنية أن يصبحوا وُزراء ك ابن عبدون   الاردنيون على موعد مع عطلة لمدة 6 ايام متتالية   جامعة العلوم والتكنولوجيا تعلن النتائج الأولية لانتخابات مجلس اتحاد الطلبة   أجواء لطيفة الحرارة في أغلب المناطق حتى الأحد   100 ألف مستخدم للباص سريع التردد بين عمّان والزرقاء   الامن العام يحذر : سنتخذ الإجراءات اللازمة لمنع هذه المخالفة الخطرة   ارتفاع أسعار بنزين أوكتان 90 واستقرار 95 وانخفاض الديزل والكاز عالميًا   لجنة التحقيق في تحطم طائرة رئيسي تكشف أسباب سقوط المروحية   الامن العام يحذر : سنتخذ الإجراءات اللازمة لمنع هذه المخالفة الخطرة   تفاصيل مقترح جديد للهدنة .. يتضمن تنازلات كبيرة من حكومة نتنياهو   "كتائب القسام" تفاجئ جيش الاحتلال بهذا الإعلان   هذا ما قاله جنود جيش الاحتلال بحق مقاتلي "كتائب القسام"   هذا ما تسلمته "القوات المسلحة الاردنية" من السعودية دعماً للإنزالات الجوية   العميد الحياري : التشاركية تمدنا بالقوة والإمكانية للتصدي ضد التحالفات والتهديدات

مخالفات مالية واعفاءات ومكافآت بغير حق .. 41 استيضاحاً في 3 أشهر

{clean_title}
عقد الفريق المكلَّف بمراجعة الاستيضاحات الموثَّقة لدى ديوان المحاسبة، اليوم الاثنين، اجتماعاً برئاسة وزير دولة لشؤون رئاسة الوزراء الدكتور إبراهيم الجازي.

وجرى خلال الاجتماع الذي حضره أمين عام رئاسة الوزراء عبد اللَّطيف النَّجداوي ورئيس ديوان المحاسبة الدكتور راضي الحمَّادين مراجعة الاستيضاحات التي رصدها الدّيوان خلال الشُّهور الثَّلاثة الأولى من العام الحالي 2024م، وجرى اتِّخاذ جميع الإجراءات اللازمة لتصويبها حسب الأصول.

وكشف وزير دولة لشؤون رئاسة الوزراء الدكتور إبراهيم الجازي أنَّ عدد الاستيضاحات التي سُجِّلت خلال الشُّهور الثَّلاثة بلغ (41) استيضاحاً، منها (22) استيضاحاً خلال شهر كانون الثَّاني الماضي و(12) استيضاحاً خلال شباط، فيما بلغ عدد الاستيضاحات المُسجَّلة خلال شهر آذار (7) فقط، مؤكِّداً اتِّخاذ جميع الإجراءات اللازمة لتصويبها كاملة.

وأوضح أنَّ مراجعة هذه الاستيضاحات يأتي استمراراً لعمل الحكومة بنهج المراجعة الفوريَّة لما يرصده ديوان المحاسبة من مخالفات، والتَّصويب الفوري لها، والذي أثبت نجاعته خلال السَّنوات الماضية وساهم في خفض عدد المخالفات بمختلف أنواعها بشكل كبير.

ولفت الجازي إلى أنَّ جميع الاستيضاحات التي تمَّ رصدها لا تستدعي إحالة أيّ منها إلى هيئة النَّزاهة ومكافحة الفساد أو إلى القضاء، بل تتطلَّب في مجملها إجراءات إداريَّة لتصويبها، وقد تمَّت مخاطبة الجهات ذات العلاقة للبدء بالتَّصويب على الفور.

وبيَّن أنَّ الاستيضاحات سجَّلت مخالفات ماليَّة من قبيل عدم تحصيل مبالغ ماليَّة مستحقَّة للخزينة، وصرف مكافآت وبدلات لبعض الموظَّفين والعاملين في دوائر وجامعات وبلديَّات وشركات مملوكة للحكومة دون وجه حقّ، ومنح إعفاءات لمشاريع استثماريَّة بشكل مخالِف، وغيرها، مؤكِّداً اتِّخاذ الإجراءات اللازمة لتحصيل المبالغ الماليَّة المستحقَّة حسب الأصول.

كما كشف عن وجود مخالفات إداريَّة كتكليف موظَّفين بأعمال ومهام ووظائف إشرافيَّة وترقيتهم وشراء خدماتهم بشكل مخالف للأنظمة والتَّعليمات، ووجود مسمَّيات لوحدات إداريَّة غير مُدرجة على الهيكل التَّنظيمي، ومبالغة في أعداد أعضاء بعض اللِّجان، لافتاً إلى مخاطبة هذه الجهات لتصويب أوضاعها على الفور.

وأكَّد الجازي أنَّ الحكومة، وبالتَّنسيق والتَّعاون مع ديوان المحاسبة، ستستمرّ على النَّهج ذاته بمراجعة الاستيضاحات دوريَّاً، وتصويب أيّ مخالفات تُسجَّل على الفور.