آخر الأخبار
  نصر الله للاحتلال: خبيبي عليكم انتظار مفاجآتنا   20 إصابة اثر تدهور حافلة على طريق راجب بعجلون   الأردن: الحكومة الإسرائيلية تتصرف مرة أخرى بازدراء للقانون الدولي   عقب قرار العدل الدولية.. غارات إسرائيلية عنيفة على رفح   مهم لجميع منتفعي المعونة الوطنية   الدفاع المدني يتعامل 172 حادث إنقاذ وإطفاء خلال 24 ساعة   الفراية: يمكن لأبناء القُرى الأردنية أن يصبحوا وُزراء ك ابن عبدون   الاردنيون على موعد مع عطلة لمدة 6 ايام متتالية   جامعة العلوم والتكنولوجيا تعلن النتائج الأولية لانتخابات مجلس اتحاد الطلبة   أجواء لطيفة الحرارة في أغلب المناطق حتى الأحد   100 ألف مستخدم للباص سريع التردد بين عمّان والزرقاء   الامن العام يحذر : سنتخذ الإجراءات اللازمة لمنع هذه المخالفة الخطرة   ارتفاع أسعار بنزين أوكتان 90 واستقرار 95 وانخفاض الديزل والكاز عالميًا   لجنة التحقيق في تحطم طائرة رئيسي تكشف أسباب سقوط المروحية   الامن العام يحذر : سنتخذ الإجراءات اللازمة لمنع هذه المخالفة الخطرة   تفاصيل مقترح جديد للهدنة .. يتضمن تنازلات كبيرة من حكومة نتنياهو   "كتائب القسام" تفاجئ جيش الاحتلال بهذا الإعلان   هذا ما قاله جنود جيش الاحتلال بحق مقاتلي "كتائب القسام"   هذا ما تسلمته "القوات المسلحة الاردنية" من السعودية دعماً للإنزالات الجوية   العميد الحياري : التشاركية تمدنا بالقوة والإمكانية للتصدي ضد التحالفات والتهديدات

طبيب أمراض صدرية وتنفسية يوجه نصائح هامة للأدنيين خلال العاصفة الرملية

{clean_title}
أكد طبيب الأمراض الصدرية والتنفسية الدكتور محمد حسن الطراونة أنّ العواصف الرملية والغبار يؤثران على الجهاز التنفسي بشكل مباشر وخصوصا للذين يعانون من أمراض تنفسية مُزمنة مثل أمراض الربو وحساسية الجيوب الأنفية والإنسداد القصبي المُزمن.

وقال الطراونة في بيان له اليوم الخميس، إنّه عند التعرض بشكل مباشر لهذه الأتربة تؤدي لتهيج في الأغشية المخاطية في المجار التنفسية مما يؤدي إلى إنتكاسة في حالتهم المرضية التي تكون عادة مستقرة منها تهيج في الربو وتهيج بالقصبات الهوائية.

وأوضح أنّ العواصف الرملية لها تأثير سيء على صحة الإنسان لا سيما الذين يعانون من أزمات تنفسية من الصغار والكبار، حيث يؤدي استنشاق الغبار والأتربة إلى حدوث صعوبة في التنفس نتيجة لتهيج القصبات الهوائية ومن ثم الشعور بضيق التنفس.

وينصح الطراونة، من يعاني مثل هذه الأمراض عدم مغادرة المنزل في هكذا أحوال جوية وإذا اضطروا للخروج من المنزل عليهم ارتداء الكمامة الواقية التي تقي من الغبار.

كما دعا إلى إغلاق منافذ المركبات وإغلاق منافذ المنازل حتى لا تتراكم الاتربة والغبار داخل المنازل وداخل المركبات ما يؤدي إلى إستنشاقها وبالتالي إنتكاسات في الحالات المرضية.

وأشار إلى أنه انه قد يتأثر الأشخاص الأصحاء بمثل العواصف الرملية عند التعرض لكميات كبيرة من الأتربة ما قد يؤدي إلى السعال والعطس وقد يؤدي أيضا إلى إحمرار في العينين وغيرها من الأعراض الناتجة عن التعرض المباشر لكميات كبيرة من الغبار والأتربة

وفي ما يلي جملة نصائح للوقاية من الأتربة والعواصف الرملية:


* استخدام النظارات والقطرات لوقاية العيون من الأتربة والغبار لتجنب حدوث الحساسية والتهاب العين

* تجنب الذهاب إلى الأماكن المفتوحة مثل الحدائق فترة العواصف

* لبس الكمامة في حال الخروج من المنزل مع تبديلها باستمرار


* لا بد لمرضى الربو من حمل البخاخ دائماً تحسباً لأي طارئ

* عند القيادة يجب الحرص على إبقاء النوافذ مغلقة واستخدام مكيف الهواء بدلاً من الهواء الخارجي

* عدم فرك العينين في حال تعرضها للأتربة، بل غسلها جيداً بالماء

* في حال كانت العواصف فترة الطقس الحار، فلا بد من شرب كميات كافية من الماء

تجهيز المنزل قبل العواصف الرملية

إن التنبؤ بحدوث العواصف الرملية ليس بالأمر الصعب، وعليه لا بد من متابعة مراكز الأرصاد الجوية على مواقع التواصل الاجتماعي لمعرفة ما إن كانت الدولة ستتعرض لعواصف رملية محتملة أم لا، وهذا ما سيساعدك على تجهيز المنزل كي لا يتأثر بالأتربة والغبار الناجم عنها. إليكم نصائح الحصول على منزل صحي فترة العواصف الرملية:

* احرص على إغلاق أبواب ونوافذ منزلك بإحكام

* تغطية قطع الأثاث الأكثر عرضة للتلف من الأتربة

* رفع السجاد؛ إذ سيكلفك تنظيفها من الأتربة الكثير من الجهد

* استخدام الأجهزة المنقية للهواء