آخر الأخبار
  بعد خطاب ابو عبيدة .. جيش الاحتلال يعلن قرب إجتياحه رفح   بوريل: دمار غزة فاق ما تعرضت له مدن ألمانية في الحرب العالمية   الحجاج : سنخوض الانتخابات بقائمة حزبية ، وقوائم محلية   الملك يمنح الشيخ مشعل الصباح أرفع وسام مدني في المملكة الأردنية الهاشمية   الملك وولي العهد يستقبلان أمير الكويت بزيارة تستمر يومين   أورنج الأردن ووزارة الصحة تحتفيان بدور الإبداع والابتكار في القطاع الصحي في ملتقى الابتكار   الأردن: التحقيق المستقل بشأن أونروا يفند اتهامات إسرائيل   ابو السمن يدعو للتقيد بالبرنامج الزمني لصيانة طريق الحزام   حقيقة فرض 50 ديناراً على المغادرين عبر الحدود   قرار حكومي بتعطيل المسيحيين في جميع الوزارات والدوائر الرسمية   الجيش ينفذ 7 إنزالات جوية لمساعدات بمشاركة دولية شمال غزة   وزير سياحة أسبق يدقّ ناقوس الخطر ويطالب "الخصاونة" بتدخل عاجل - تفاصيل   وظائف شاغرة ومدعوون للتعيين - أسماء   محافظة: الأردنيون يحبون العطل كثيرا   نصراوين : الحكومة يجب أن تستقيل في هذه الحالة   فصل التيار الكهربائي عن هذه المناطق غداً الاربعاء - أسماء   وفد عُماني من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي يزورعمان الأهلية لتعزيز التعاون الأكاديمي والبحثي   الخريشة : الأردن قائم على الديمقراطية منذ 100 عام   بعد الكشف عن مقابر جماعية .. "وزارة الخارجية" تدين وتستنكر   تصريح أمني بخصوص المطلوب سعود عبيد مخلف الغياث

المستهلك: الاردنيون متخوفون من ارتفاع أسعار السلع

{clean_title}
تلقت الجمعية الوطنية لحماية المستهلك، شكاوى وملاحظات من المواطنين عبروا فيها عن تخوفهم من الاخبار المتداولة فيما يتعلق بالارتفاعات التي من الممكن أن تطال السلع الاساسية والسلع الكمالية نتيجة لارتفاع كلف الشحن والنقل لا سيما وأن هذه السلع لا يمكن الاستغناء عنها مع قرب حلول شهر رمضان المبارك الذي يشهد دائما ارتفاعا في اسعار اغلب السلع خاصة اللحوم والدجاج والتي لا يمكن الاستغناء عنها على موائد الاردنيين في الشهر الفضيل مطالبين باتخاذ اجراءات لمنع تكرار ما يحدث في كل عام .

وقال الدكتور محمد عبيدات رئيس جمعية حماية المستهلك، ان الارتفاعات المتكررة التي تطال اغلب السلع التموينية الاساسية والكمالية التي تحتاجها ربات البيوت مع اقتراب الشهر الفضيل تشكل هاجسا وتخوفا لدى غالبية المواطنين من ارتفاعات متتالية قد تطال اغلب السلع في ظل الظروف اقليمية صعبة محيطة بنا، كما أن التلاعب في حجم العبوات من خلال تقليل الكميات مع تثبيت سعرها أو رفع السعر بالرغم من تقليل الكميات باتت مسألة لا بد من معالجتها لان هذا التصرف يعتبر تضليل وخداع للمستهلكين.

واضاف عبيدات، أنه يخشى أن يستغل بعض التجار هذه الاحداث والقيام بزيادة اسعار السلع بحجة ارتفاع كلف الشحن والنقل على هذه السلع. ذلك أن التخوفات من الزيادة في اسعار السلع هي تخوفات مشروعة لدى المواطنين بسبب استغلال البعض للاحداث والازمات التي يمر بها العالم بالرغم من توفر مخزون سلعي يكفي السوق المحلي لعدة اشهر مما يستدعي التصدي لكل من تسول له نفسه استغلال حاجة الناس الذين باتوا يعيشون في ظروف اقتصادية صعبة نتيجة للارتفاعات المتكررة على السلع والخدمات.

وطالب مجلس الأمن الغذائي بمتابعة هذا الملف واتخاذ كافة الاجراءات الكفيلة بتوفير كافة السلع الاساسية بأسعار عادلة لطرفي المعادلة التاجر والمستهلك وبنوعيات جيدة وايضا البحث على مصادر جديدة تكون قريبة لتخفيض كلف الشحن والنقل والرسوم الاخرى وان استدعى المر تدقيق كافة البيانات الجمركية التي تبين اسعار هذه السلع من مصادرها الرئيسة ليصار الى توفيرها للمستهلك النهائي بسعر مقبول يتناسب مع القدرات الشرائية للمواطنين.

ودعا عبيدات المواطنين الى التأني وعدم التسرع عند شراء ما يحتاجونه والابتعاد عن شراء السلع مرتفعة الثمن والبحث عن بدائل سلعية لها إن وجدت أو تأجيل شراء هذه السلع أو عدم الشراء نهائيا اذا كانت هذه السلع مرتفعة ولا تتناسب مع قدراتهم الشرائية.

كما ناشد المواطنين اصحاب القدرات الشرائية الى عدم تخزين وشراء السلع بكميات كبيرة، لان هذا الأمر سيحدث خللا ما بين الكميات المعروضة والكميات المطلوبة نتيجة لعدم توفرها في السوق، وبالتالي ارتفاع سعرها من حهة وحرمان الاخرين من هذه السلع لعدم توفرها أو لارتفاع سعرها كما أن عملية التخزين لبعض انواع السلع سيؤدي الى تلفها وبالتالي سيتكبدون خسائر مالية اضافية هم احق بها.