آخر الأخبار
  بمناسبة يوم مدينة عمان .. اضاءة مبنى امانة عمان بألوان العلم الأردني   الأردن يعلق على مشاركة الولايات المتحدة بالإنزال الجوي الأردني   هذا ما أسقطته الطائرات الأمريكية فوق غزة خلال الإنزال الجوي   "زعيم المعارضة": في هذه الحالة ستكون اسرائيل خانت معارضيها   5 انزالات جوية أردنية أمريكية مشتركة على قطاع غزة   البوتاس العربية" تموّل إنشاء مركز صحي غور المزرعة الشامل بالشراكة مع جمعية البنوك الأردنية   40-20 قرشاً سعر كيلو البطاطا بالسوق المركزي   الأردن: مستويات غير مسبوقة لنسبة تغطية الصادرات الصناعية لإجمالي المستوردات   وزارة العدل: 14 ألف جلسة محاكمة عن بعد في الأردن الشهر الماضي   تخفيفاً على المواطنيين وبمناسبة شهر رمضان الكريم .. قرار صادر عن "بلدية السلط"   تفاصيل حالة الطقس غداً الاحد   العيسوي يلتقي وفدا من متقاعدي سلاح الجو الملكي   "طقس العرب" يكشف عن سبب عدم تساقط الثلوج حتى الان في المملكة   اعلان هام من امانة عمان بشأن تجديد رخص المهن والإعلانات   تصريح من "الخارجية" الاردنية بخصوص حريق بنغلاديش   9 من كل 10 أسر لاجئة في الأردن تعاني من الديون   البنك الدولي يتحدث عما انجزه الاردن خلال الستة شهور الماضية   كم بلغ عدد المعتمرين الاردنيين منذ تموز؟ روبين يجيب ..   تشاركية لتطوير الرعاية الصحية بين "تمريض "عمان الاهلية ومستشفى الاستقلال   أرتفاع أسعار الذهب 70 قرشا في الأردن السبت

لولا فضل المرحوم د.أحمد الحوراني وإبنه د.ماهر ..لما وصلت إلى ما وصلت إليه

{clean_title}
المهندس أنس أحمد عبد القادر

ترجع بي الذاكرة 19 سنة الى الوراء عام 2003م لأتذكر د.ماهر الحوراني رئيس هيئة المديرين ومالك جامعة عمان الأهلية حاليا. عندما كنت في الفصل الأخير وعلى وشك التخرج وكان العائق الوحيد أمام تخرجي واستلام شهاداتي 600 دينار أردني تقريبا حسب ما أذكر.

ولم يكن المبلغ متوفر مع أهلي فقابلت د.ماهر الحوراني وشرحت له الوضع وإن كان من الممكن أن يخصم لي جزء من المبلغ، فطلب مني الرجوع له بعد صدور نتائج الفصل الأخير والرجوع له مرة ثانية مع كشف علاماتي النهائي، وفعلا بعد أسبوع أو اسبوعين رجعت للدكتور ماهر الحوراني وأصدرت كشف العلامات لجميع سنوات دراستي وكنت قد حصلت على معدل تراكمي 91.7% وبتقدير ممتاز وبترتيب الأول على كلية الهندسة.

وعندما شاهد د.ماهر الحوراني كشف العلامات سامحني بالمبلغ المتبقي وعرض علي العمل في جامعة عمان الأهلية فقبلت العرض دون تردد وعملت مباشرة في الجامعة فورا بعد تخرجي.

يعود الفضل على دراستي للهندسة الكهربائية بعد الله ثم أمي وأبي وجدي عادل القلقيلي رحمه الله ، للدكتور أحمد الحوراني رحمه الله، وابنه الدكتور ماهر الحوراني أدام عليه الصحة والعافية.

لأنه لولا الخصم الذي منحني اياه الدكتور أحمد وخصم التفوق، لما استطاع أهلي تدريسي الهندسة الكهربائية التي كنت مصرا على دراستها ، ولما وصلت لما وصلت له اليوم من تميز على مستوى الأردن وعلى مستوى نقابة المهندسين الأردنيين.

ولولا تأسيس الدكتور أحمد الحوراني لجامعة عمان الأهلية لبقيت دراسة الهندسة حكراً في الجامعات الحكومية.

اللهم اجعل ما فعله من خير معي ومع غيري في ميزان حسناته واجمعنا في أعلى مراتب الجنة.