آخر الأخبار
  “التعليم العالي”: لا واسطة ولا محسوبيات في تنفيذ القبول الموحد   وفاة شقيقة رئيس الحكومة اللبنانية في الأردن   توضيح اردني حول دواء باكستاني يسبب العمى   تعرف على حالة الطقس مطلع الشهر القادم   رسمياً .. هذا هو عدد سكان الاردن   اتفاقية نوعية والتزام بدعم الأعمال وتمكين الشباب… جوهر جولة أورنج الأردن في العقبة   هام لطلبة وموظفي الجامعة الهاشمية   مديرية الأمن العام تكرم النزلاء من حفظة القرآن والناجحين في الثانوية   قرارات مهمة لمجلس الوزراء .. تفاصيل   بتوجيهات ملكية تسيير طائرة اغاثية جديدة إلى ليبيا .. ما الذي تحتويه؟   بضائع ممنوعة ومخلة بالآداب كانت بطريقها لدخول الاردن .. والسلطات تتدخل / صورة   بشرى سارة .. تأجيل أقساط قروض هذه الفئة لنهاية العام   فرض عقوبات مالية كبيرة على الاندية .. تفاصيل   ولي العهد يحضر "قمة الأردن الأولى للأمن السيبراني"   الكفالة الإلزامية للمركبات شرطا لتخليصها اعتبارا من تشرين أول   سرقة أكثر من 10 الاف دولار من "سائح امريكي" .. والبحث الجنائي بالمرصاد   الكشف عن عدد السجائر الإلكترونية وتبعاتها المسموح إدخالها عبر المطار   الاردن: ضرب جاره بـ "سيخ حديد" على رأسه وساقيه .. وهذا ما حكمت به المحكمة   الملك : لا يمكننا تحمل تبعات الأزمة السورية   الملك في دارة الوريكات ويلتقي شخصيات ووجهاء عشائر (أسماء)

اعتقادات خاطئة شائعة حول مهام مضيفي الطيران

{clean_title}

يعتقد الكثير من الناس أن مهمة مضيفة (مضيف) الطيران، تقتصر على تقديم الأطعمة والمشروبات للركاب، لكن هذا الاعتقاد الشائع خاطئ تماما، ففكرة الضيافة الجوية ظهرت عام 1912 وكان الألماني، هينريك كوبيز، أول مضيف طيران في العالم، ومع تزايد عدد الرحلات الجوية زادت الحاجة إلى طاقم عمل في الضيافة الجوية ذي خبرة في مجال التمريض لتوفير الحماية والأمان والسلامة للركاب والمسافرين.

وهنا تحدثت مضيفة الطيران الأمريكية، كات كمالاني، عبر حسابها الرسمي على منصة التواصل الاجتماعي "تيك توك"، عن أكثر المفاهيم الخاطئة شيوعا عند الناس حول مسؤوليات مضيفي الطيران.
فخلافا للاعتقاد السائد، الذي يقول بأن من مسؤولية مضيفة الطيران مساعدة المسافرين في وضع حقائبهم على الرفوف، فإنه لا ينبغي للمضيفات مساعدة الركاب في وضع الأمتعة اليدوية على الرف العلوي.

وقالت كمالاني: "الحقيقة هي أننا لا نعرف كم تزن حقيبتك. بالإضافة إلى ذلك، فإن العديد من الشركات لا تدفع تعويضات في حالة إصابة مضيفة الطيران أثناء وضع الأمتعة على الرف". وتابعت كمالاني: "لا يطلب من المضيفات أيضا تنظيف الطائرة بعد الرحلة، حيث يتم تعيين موظفين في شركات التنظيف للقيام بذلك".

​كما أشارت كمالاني، إلى أن "المسؤولية الرئيسية لطاقم مضيفات الطيران هي ضمان سلامة الركاب، وليس تقديم الأطعمة والمشروبات بسرعة".

واختتمت حديثها قائلة: "نحن ندرس دورات مدتها ثمانية أسابيع، ويومان منها فقط مخصصان لقواعد التغذية".