آخر الأخبار
  هل سترتفع أسعار الخبز في الاردن؟ الحكومة تحسم ..   هذا ما حدث صباح اليوم في أحد شوارع الجبل الابيض   هل سيعود السوريين في الأردن لبلادهم؟ المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين تتحدث ..   الخصاونة : راض عن اشتباك حكومتي مع الشارع ولا أهتم بحملة المواقف   87 مليون رسالة قصيرة العام الماضي بالأردن   هذا هو ترتيب الدول العربية التي تعاني من "السمنة" .. والاردن بالمرتبة الثامنة   3550 ميجا واط الحمل الكهربائي المسجل الاثنين   ارتفاع ملحوظ على أسعار الذهب في الأردن الثلاثاء   مستشفى الجامعة الاردنية عن دوام رمضان: من الساعة التاسعة صباحاً وحتى الثانية بعد الظهر   "عمدة عمان" يتحدث بخصوص البسطات في شوارع العاصمة   درجات الحرارة في المملكة اليوم تقفز لتكون أعلى من المعدل   الأعلى سعراً منذ بداية العام.. كم بلغ سعر الليرة الذهب في الأردن ؟   88.7 % من المغتربين الأردنيين يطالبون بمراكز اقتراع بالسفارات   الشيخة ادانا ناصر صباح الأحمد الصباح رئيساً لمجلس إدارة البنك الأردني الكويتي   بنك الاسكان يطلق حملة "إنت الربحان" مع برنامج حسابات توفير مستقبلي   خبراء ومتخصصون يحذرون من انتشار الجرائم السيبرانية العابرة للحدود   تنويه مهم من إدارة السير إلى سالكي هذه الطرق في العاصمة عمّان   تعرف على حالة الطقس اليوم الثلاثاء   مفوض الأونروا: يبدو أن الأسوأ لم يأت على غزة   لماذا تمتنع سوريا عن توريد المياه للأردن؟ الحكومة السورية توضح وتجيب ..

نواب اردنيون يتحدثون عن الواقع الصعب الذي يعيشه أبناء الريف

{clean_title}
قالت رئيسة لجنة الريف والبادية النيابية، المهندسة عبير الجبور، إن هناك معاناة حقيقية يعيشها أبناء مناطق الريف والبادية، جراء نقص المشاريع التنموية وتراجع التنمية المستدامة.

وأضافت، خلال لقاء اللجنة، اليوم الثلاثاء، مدير عام الموازنة العامة مجدي الشريقي، لمناقشة الدعم المرصود في موازنات الوزارات لمناطق الريف والبادية، أن هناك تحديات ومعيقات كبيرة تواجه عملية التنمية في مناطق البادية الأردنية، لا سيما وأن الدعم المرصود لتلك المناطق يجري توجيهه بشكل غير مباشر وعبر المؤسسات والدوائر الحكومية.

وأشارت الجبور إلى أن هناك الكثير من مناطق الريف والبادية، التي تشكو من تكرار انقطاع المياه، وعدم وجود خدمات صرف صحي، وضعف شبكات المياه، ما يؤكد الحاجة إلى حفر آبار جديدة لتعزيز التزويد وسد النقص في مياه الشرب، فضلًا عن وضع خطط استراتيجية لتأهيل ودعم تلك المناطق.

بدورهم، أكد النواب: زينب البدول، هادية السرحان، نمر السليحات، جعفر ربابعة، علي الطراونة، أسماء الرواحنة، أن هناك معاناة حقيقية يعيشها أبناء الريف و البادية، نتيجة نقص في المشاريع التنموية والخدمية.

وقالوا "إن هناك صناديق معنية بدعم مناطق الريف و البادية، لم تقدم أي مشاريع اقتصادية تعود بالنفع على تلك المناطق".

من جانبه، قال الشريقي إن دائرة الموازنة العامة هي دائرة تنفيذية فنية، مضيفًا أن معظم المخصصات الموجه لمناطق الريف والبادية تكون عبر الموازنات المعدة من قبل الوزارات والمؤسسات الحكومية.

وأشار إلى أنه تم الأخذ بعين الاعتبار عند إعداد الموازنات الحكومية، موضوع دعم مناطق الريف والبادية، تماشيا مع البلاغ الصادر من قبل رئيس الوزراء لإعداد الموازنة العامة لعام 2024.

وأضاف الشريقي أن توجيه المخصصات المالية لتلك المناطق تكون عبر مجالس اللامركزية، أو من خلال موازنات الوزارات والدوائر الحكومية.