آخر الأخبار
  انخفاض ملموس على درجات الحرارة في الأردن الثلاثاء   الكشف عن موعد عقد أولى اجتماعات "اللجنة الملكية" للحوار   خطة لتطعيم سائقي الشاحنات القادمين إلى العقبة   اجراءات جديدة تدخل حيز التنفيذ   الصحة للمغتربين: تستطيعوا أخذ الجرعة الثانية بالأردن   الأردن الخامس عربيا و45 عالميا بجودة التعليم   الرحاحلة: تأمين صحي لمتقاعدي الضمان قريباً   اعلام عبري: اصابة جندي اسرائيلي على الحدود مع الأردن خلال احباط تهريب اسلحة   الهواري: استبعد العودة للخلف بالاجراءات والأمر مربوط بالوضع الوبائي   الحكومة: لا قرار بجرعة ثالثة أو اعطاء اللقاح لطلبة المدارس   مدير الامن العام يكرم طاقم دورية نجدة لحسهم الامني وتسليم مطلوب خطير ومسلح عرض عليهم مبلغاً من المال على سبيل الرشوة   "نهوض" مبادرة شعبية وطنية لإصلاح التعليم   البنك الدولي يوافق على برنامج يدعم التعافي الاقتصادي في الأردن بأكثر من 750 مليون دولار   الفراية: لا أحد فوق القانون على الأرض الأردنية   740 الفا تلقوا جرعتي لقاح كورونا في الاردن   تهمة اساءة استعمال السلطة لمدير هيئة مستقلة ومديرها المالي   جيوروسالم بوست: على حكومة اسرائيل الجديدة تقوية العلاقات مع الاردن   مستشار شؤون العشائر : اجتماعات قادمة دورية والتأكيد على تنمية مناطق البادية .. صور   هل الفطر الأسود معدياً...البلبيسي يجيب   عبيدات يقدم شهادته في قضية السلط الخميس القادم
عـاجـل :

الأردن على موعد مع موجة حارة جديدة .. تفاصيل

{clean_title}

يُتوقع ان تشهد درجات الحرارة انخفاضاً اخر خلال يوم الجمعة مُقارنةً بالحرارات المُسجلة خلال أيام الأسبوع، فيما تَتَجه الحرارة إلى الارتفاع مُجدداً اعتباراً من السبت في عموم مناطق الأردن إثر اندفاع تيارات هوائية حارّة من القارة الافريقية بإتجاه المنطقة الشرقية للبحر الابيض المتوسط بما فيها المملكة.

تنخفض درجات الحرارة بشكلٍ إضافي الجمعة، لتكون الحرارة حول مُعدلاتها السنوية لمثل هذا الوقت من العام في عموم مناطق المملكة، ورُغم انخفاض الحرارة نهار الجُمعة إلا أنها ستبقى حارة نسبياً في الأغوار والبحر الميّت والعقبة، ويترافق هذا الانخفاض، وتظهر كميّات من الغيوم على ارتفاعات عالية ومُتوسطة، وتكون الرياح غربية إلى شمالية غربية مُعتدلة السرعة، تنشط احياناً بعد الظهر.

لمعرفة الاماكن المميزة والمناسبة للقيام في الرحلات في الأردن بامكانكم زيارة منصة موطني. اجواء لطيفة بوجهٍ عام ليلاً يكون الطقس لطيفاً في أغلب المُدن والمحافظات الأردنية، فيما قد يميل للبرودة في ساعات الليل المُتأخرة لاسيما فوق المرتفعات الجبلية العالية تستدعي ارتداء ملابس أكثر دفئا، وتكون الرياح غربية الى شمالية غربية خفيفة الى معتدلة السرعة.

كُتلة هوائية حارّة اعتباراً من السبت ارتفاع ملموس على الحرارة تندفع نحو المملكة كتلة هوائية حارّة جديدة قادمة من من القارة الافريقية، لترتفع على إثرها درجات الحرارة بشكلٍ ملموس لتصبح أعلى من معدلاتها العامة نسبة لهذا الوقت من العام، لذا تميل الأجواء للحرارة في مُختلف المناطق، في حين تكون شديدة الحرارة في الأغوار والبحر الميت والعقبة، مع ظهور بعض السحب على المُتفرقة ارتفاعات عالية، وتكون الرياح شمالية غربية خفيفة إلى مُعتدلة السرعة تعمل على ارتفاع نسبة الغبار في الأجواء في بعض المناطق.

عودة الليالي الدافئة كما ترتفع درجات الحرارة ليلاً مُقارنة بالليالي السابقة، وتكون الأجواء دافئة بوجهٍ عام في مُختلف المناطق، وتكون الرياح شمالية غربية خفيفة السرعة. الربيع الحالي ذات درجات حرارة عاليّة السبب العلمي الجدير بالذكر أن الربيع الحالي يتميز بمعدل عالي في درجات الحرارة، ويُعزى هذا الأمر بعد مشيئة الله الى اندفاع كُتل هوائية باردة شمال القارة الافريقية، تعمل على ازاحة الكتلة الدافئة من امامها، حيثُ تسير الاحواض العلوية من الغرب الى الشرق في حركة دورانية عكس عقارب الساعة يندفع الهواء الحار من الغرب الى الشرق، الأمر الذي يُساهم في اندفاع الكُتل الهوائية الحارّة من الصحراء الافريقية باتجاه شرق المتوسط بما فيها المملكة، وبالتالي ارتفاع في درجات الحرارة في طبقات الغلاف الجوي القريبة من سطح الأرض، وفي ذات السياق يُساهم تموضع مرتفع جوي في طبقات الجو كافة فوق عموم منطقة البحر المُتوسط بما فيها الأردن إلى سيطرة الأجواء الحارّة.

توصيات هامة يُنصح الأخذ بها جِدياً: ونظراً لعودة الأجواء الحارّة، فإن هناك مجموعة من التوصيات الهامة التي يجب أن تُؤخذ بجدية في التعامل مع مثل هكذا أجواء تتلخص بالنقاط التالية: الانتباه من ارتفاع نسبة الغبار في الأجواء مما قد يؤدي إلى حدوث مضاعفات لدى مرضى الجهاز التنفسي والعيون. * عدم التعرض لأشعة الشمس طيلة ساعات النهار. * الإكثار من شرب السوائل الباردة والمرطبة بين الافطار والسحور. * الانتباه بعدم ترك المُعقمات وأية مواد قابلة للاشتعال داخل المركبات. * الانتباه بعدم ترك الأطفال داخل المركبات ولو لفترات قليلة.