آخر الأخبار
  الأردنيون يستعدون للعيد وسط ظروف صعبة فرضتها كورونا   فصل التيار الكهربائي عن مناطق في محافظتي اربد وجرش غداً - أسماء   الفايز حواراتي حول الإصلاح مبادرة ذاتية ..ويحذر من اشاعات وسموم شبكات التواصل والمنصات الخارجية   الحنيطي: القوات المسلحة مستعدة للتعامل مع كافة التحديات   البدور: إجراءات الحكومة لا علاقة لها بانخفاض الإصابات   نظام معدل لتحسين اوضاع المتقاعدين العسكريين وتشجيعهم على الاستثمار   ايعاز ملكي بتوفير الرعاية المناسبة للمصلين في المسجد الاقصى   وصل سعره لـ 355 ألف دولار لغاية اللحظة.. أردني يعرض حذاءه ورمل من المريخ بمزاد علني/ صور   الخلايلة: 2100 مركز تحفيظ قرآن بالأردن   الأردن يحذر إسرائيل من استمرار انتهاكاتها   (التربية) تعلن موعد الاختبارات النهائية للعام الدراسي الحالي   شركة الكهرباء الأردنية: 21 مليون دينار خسائر الربع الأول من عام 2021   عضو بالأوبئة يكشف عن بروتوكول جديد و فعّال لعلاج مصابي كورونا بنسبة 70%   مراكز اللياقة البدنية مُهددة بالانهيار   الخارجية: تحركات وحشد دولي لاجبار اسرائيل على وقف الانتهاكات   هيئة الطاقة: 80% من الأردنيين يرفضون صوت موسيقى الغاز   نظام معدل لتحسين اوضاع المتقاعدين العسكريين وتشجيعهم على الاستثمار   بيع أرض في عمّان دون علم مالكها   الامن العام يوجه رسالة للمواطنين   قرارات صادرة عن رئاسة الوزراء اليوم
عـاجـل :

الحكم بحبس رئيس وزراء الكويت السابق بقضية "صندوق الجيش" و حظر النشر فيها .. تفاصيل

{clean_title}
قررت محكمة كويتية، الثلاثاء، حبس رئيس الوزراء السابق الشيخ جابر مبارك الحمد الصباح، احتياطياً على ذمة قضية "صندوق الجيش"، وحددت جلسة 27 أبريل للنظر في القضية.

وقالت صحيفة "القبس" المحلية إن محكمة الوزراء عقدت أولى جلساتها في قضية "صندوق الجيش والأمن" المتهم فيه عدد من المسؤولين الكويتيين، بينهم رئيس الوزراء السابق المبارك.

وذكرت أنه إلى جانب حبس رئيس الوزراء السابق قررت المحكمة حظر النشر في قضية صندوق الجيش، المتهم فيها أيضاً وزير "الدفاع" و"الداخلية" السابق الشيخ خالد الجراح، و7 آخرين.

ووفق الصحيفة، سُمح لرئيس الوزراء السابق الشيخ جابر المبارك، بدخول القاعة كأحد أبرز المتهمين في القضية، فيما طالب المتهمون بأن تكون الجلسة سرية، وأن يستمر قرار حظر النشر في القضية.

كما طالب المبارك برفع قرار منع السفر عنه، فيما طالب الجراح بإخلاء سبيله بأي ضمان تراه المحكمة.

وأثيرت قضية "صندوق الجيش" في نوفمبر 2019، بعد تقديم الشيخ ناصر الصباح، الذي كان حينها وزيراً للدفاع، بلاغاً للنائب العام يتعلق بوجود شبهة جرائم تتعلق بالمال العام في مؤسسة الجيش، خلال السنوات التي سبقت توليه الوزارة.

وأحال النائب العام البلاغ إلى محكمة الوزراء للتحقيق في القضية التي بلغت قيمة التجاوزات المالية فيها نحو 240 مليون دينار (790 مليون دولار)، التي اتُّهم فيها قياديون بارزون منهم رئيس الوزراء ووزير الدفاع.