آخر الأخبار
  الفرجات يلتقي نواب لواء البترا   قرار حكومي مرتقب بتأجيل اقساط القروض لقطاع جديد   الارصاد توضح حول توقيت أول منخفض قطبي وتساقط للثلوج على المملكة   ما الأجهزة الطبية المطلوب توفرها في الأردن لمواجهة كورونا؟   أجواء غير مستقرة خلال الأيام القادمة في الأردن .. توصيات مهمة وتنبيه من السيول   اعلان صادر عن المركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات   إعلان موعد بدء استقبال مرضى كورونا في المستشفى الميداني بالزرقاء   توضيح مهم لطلبة التوجيهي المصابين بكورونا في الدورة التكميلية ..تفاصيل   متهم واحد يعترف بقطع يدي فتى الزرقاء - تفاصيل   مدير الأمن العام يوعز بمواصلة العمل الأمني في العاصمة والمحافظات لحماية المجتمع والقبض على كافة المطلوبين الخطرين   التربية تؤجل تسليم ارقام الجلوس للتوجيهي .. ورابط الكتروني لتعديل المواد   التربية: توعد النعيمي للأمهات غير صحيح   شفاء مدير الخدمات الطبية من كورونا   اسناد 9 تهم في أولى جلسات قضية فتى الزرقاء تفاصيل   وفاة طبيب أردني بفيروس كورونا   مشاركة المرأة في الحد من الأزمات.. الفرصة الضائعة   صدق أو لا تصدق .. الحظر الشامل رفع العنف الأسري في الأردن 33% .. تفاصيل صادمة   القوات المسلحة: 3 مستشفيات ميدانية جديدة بسعة 900 سرير و تستقبل فقط الحالات المثبت إصابتها بفيروس كورونا   متهمو قضية فتى الزرقاء: غير مذنبين..تفاصيل   إجراءات حكومية قادمة لتحسين أوضاع الأردنيين

الصحة: هذه تعليمات العزل المنزلي للمرضى المؤكد إصابتهم بفيروس كورونا

{clean_title}
اقرت وزارة الصحة تعلیمات العزل المنزلي للمرضى المؤكد إصابتهم بفيروس كورونا

وبينت التعليمات ان العزل الصحي هو فصل الشخص الذي تأكدت اصابته عن الآخرين لاحتواء ومنع انتقال العدوی وان الخطوات الواجب اتخاذها قبل اتخاذ قرار عزل المريض منزليا هي تقييم المريض من قبل الطبيب لمعرفة أمكانية تلقي الرعاية في المنزل و التأكد من بيئة المنزل بحيث يكون مناسباً للعزل والعمل علی متابعة المخالطين للمصاب داخل المنزل و توفر وسائل الوقاية الشخصية المناسبة لرعاية المصاب والحد من انتشار العدوى داخل المنزل.

والجهات المعنية بالتنفيذ العاملين الصحيين المسؤولين عن متابعة المرضى المعزولین من قبل الفريق الطبي و مقدمي الرعاية (وهم: الأباء والأزواج وأفراد الأسرة)، على أن يتم ارشادهم إلى السبل المثلى لكيفية رعاية المرضى والتقليل من مخاطر العدوى (من إجراءات النظافة واستخدام معدات الوقاية الشخصية والتخلص منها) والتعرف على العلامات التي تدل على أن حالة مريض كورونا وأنه يحتاج إلى إرساله إلى منشأة صحية والتعرف على آلية التواصل الفاعل بين مقدمي الرعاية في المنزل والعاملين الصحيين المسؤولين عن متابعة المرضى المعزولين، وكذلك وصول المرضى إلى المستشفيات المعتمدة لغايات العزل.

وحول تقييم البيئة المنزلية: اشارت التعليمات الى انه يجب تقيیم ما إذا كان المنزل المعني مناسبا للعزل وتوفير الرعاية للمصاب بما في ذلك توفير جميع ما يحتاجون إليه للالتزام بالتوصيات المتعلقة بالعزل المنزلي. مثل مستلزمات نظافة الايدي ومواد التنظيف والتطهير والقدرة على فرض القيود والالتزام بها وعلى حركة الأشخاص حول المنزل أو منه و ضمان العزل الكافي للمصاب وتدابير الوقاية من العدوى في المنزل.

وحول العائلات التي لديها أطفال وتم عزلهم داخل الأسرة يجب أن يعلموا أن اصابتهم بالمرض محتمل، والاتفاق مسبقا على كيفية رعاية الأطفال في حالة مرض مقدمي الرعاية الأساسيين. ويجب أن يتم تحديد ذلك بالتشاور مع مقدمي الرعاية للطفل. إذا كان هؤلاء أو غيرهم من الأشخاص المعرضين للخطر (كبار السن وذوي الإعاقة) موجودين في بيئة المنزل ولا يمكن فصلهم عن الأسرة فيجب الاتفاق مع مقدم الرعاية لتوفير مكان بديل لعزل المريض (العزل المؤسسي في منطقة العزل المخصصة لهذه الحالات)، بموافقة المريض، وموافقة مقدم الرعاية، وأفراد الأسرة.

وحول اجراءات العزل المنزلي: بينت التعليمات اذا ظهرت نتيجة فحص (PCR) ايجابية لشخص ولا تظهر عليه الاعراض المرضية فيتم عزل المريض منزليا عشرة ايام وحجر افراد العائلة لمدة عشرة ايام من تاريخ ظهور نتيجة الفحص، اما اذا كانت الاعراض خفيفة فيتم عزل المصاب ثلاثة عشر يوما على الاقل على ان لا تكون لديه اعراض خلال الثلاثة ايام الاخيرة وابلاغ مديريات الشؤون الصحية/ قسم رصد الأمراض في المحافظات من قبل مديرية الامراض السارية بنتائج العينات الايجابية يوميا كل حسب محافظته لتتبع المخالطين في منازلهم.

وان يتم ابلاغ المصاب بالنتيجة الايجابية للفحص من قبل فريق الطبي (١١١) وتزويده بارشادات العزل المنزلي اذا انطبقت عليه شروط العزل المنزلي وتصنيف الحالات من قبل الفريق الطبي وتقييم المصاب لتحديد مكان العزل (عزل منزلي، عزل مؤسسي في مناطق العزل، عزل في المستشفيات المعتمدة) وتزويد مديرية الامراض السارية بها يوميا لعمل الاحصائيات الوبائية عن المصابين وفي حال كان المنزل مناسباً ويفي بشروط العزل المنزلي يقوم المعنيون بالمتابعة والرصد النشط للمريض والمخالطين المباشرين له طوال فترة العزل ومدتها عشرة ايام من خلال الزيارات المنزلية (مديرية الشؤون الصحية المعنية، الجهات الامنية) او الاتصال الهاتفي (١١١) او كليهما معا وبشكل دوري ومنتظم (كل يوم) للتأكد من استمرارية التقيد باراشادات وشروط العزل المنزلي المبينة في النشرة وكذلك التأكد من عدم ظهور أية اعراض مرضية على الشخص او اي من افراد اسرته كارتفاع الحرارة او السعال او ضيق النفس.

كما يجب من خلال المتابعة اذا لاحظ الطبيب او الشخص الموكل له بالمتابعة ان الشخص المعزول في المنزل غير متقيد بشروط العزل المنزلي فيقوم فورا بابلاغ خلية الازمة (١٩٣) في المحافظة المعنية بذلك لاتخاذ الاجراءات القانونية والصحية الفورية اللازمة و في حال وجد مقدم الرعاية ان ظروف المسكن والاسرة لا تناسب العزل المنزلي فعليه الاتصال برقم هاتف ١١١ والابلاغ بذلك ليتم اخضاعه للعزل المؤسسي في مناطق العزل المخصصة لهذه الغاية و يتم التنسيق لنقل الحالات المصابة من قبل فريق الطبي (١١١) سواءً التي لديها اعراض للمستشفيات المعتمدة او الحالات التي سيتم نقلها للعزل المؤسسي في المناطق المخصصة لذلك مع خلية الازمة في المحافظة المعنية (١٩٣) والتنسيق من قبل خلية الازمة في المحافظة مع مديرية الدفاع المدني لنقل المصابين الى المناطق المخصصة للعزل و التنسيق من قبل خلية الازمة في المحافظة مع المستشفيات المعتمدة والمناطق المخصصة للعزل لاستقبال المصابين.

وقالت التعليمات في حال تطورت حالة المريض واستدعت العلاج في المستشفى فيتم تحويل المريض الى المستشفيات المعتمدة للتقييم والعلاج وذلك من خلال الاتصال على رقم هاتف ١١١ وبالتنسيق مع خلية الازمة في كل محافظة (١٩٣) لنقل المريض الى المستشفى خلال نقل الشخص الى المستشفى يجب ان يوضع له كمامة وينقل من خلال سيارة اسعاف مع اتخاذجميع احتياطات ضبط العدوى وفي حال الاضطرار الى نقله بمركبة عادية فيجب ان تكون مركبة خاصة وليست مخصصة للنقل العام و اذا كانت العينة الايجابية لشخص يسكن ضمن عمارة مؤلفة من شقق سكنية، فلا يتم حجر جميع سكان العمارة بل يكتفي بحجر العائلة ضمن نطاق المنزل فقط. وان الاشخاص القادمين من خارج البلاد وحسب تعليمات الصحة يتم اجراء الفحص (PCR) في مطارات المملكة والمعابر الحدودية الاخرى والانتظار لحين ظهور النتيجة، وفي حال كانت نتيجة الفحص ايجابية ولا توجد على الشخص اعراض مرضية فيطبق عليه اجراءات العزل المنزلي حسب تصنيف حالته الصحية و في اليوم العاشر من العزل المنزلي بالتنسيق مع مديرية الشؤون الصحية المعنية يتم فك العزل المنزلي على المصاب اذا لم يكن يعاني من اعراض، اما اذا كانت الاعراض خفيفة فيتم فك العزل عن المصاب بعد ثلاثة عشر يوما على الاقل على ان تكون لديه اعراض خلال الثلاثة ايام الاخيرة دون اعادة فحص (PCR) لهم وان يقوم فريق الطبي ١١١ بتزويد مديرية الامراض السارية او مديرية الشؤون الصحية المعنية بتقرير يومي يتضمن اسماء المرضى وارقام هواتفهم ومكان السكان بالتفصيل، وتصنيف المرضى حسب مكان العزل (التغذية الراجعة).

وان تقوم مديرية الامراض السارية او مديرية الشؤون الصحية المعنية بعمل الاستقصاء الوبائي للحالات من اجل متابعة المخالطين من قبل فريق التقصي الوبائي بعد تزويدنا بالكشوفات والتقرير اليومي من فريق الطبي (١١١).

وحول شروط العزل المنزلي للاشخاص المصابين: كشفت التعليمات يجب التقيد باجراءات ضبط العدوى والسلامة العامة وضمان الامدادات الكافية لمعدات الحماية الشخصية المناسبة لكل من المرضى ومقدمي الرعاية الصحية.

والمراقبة الدقيقة لاية علامات او اعراض تدهور في حالتهم الصحية ولا يسمح بالعزل المنزلي إلا بعد التقييم من الطبيب المعالج والتأكد ان المريض لا يعاني من اعراض وتنطبق عليه شروط العزل المنزلي بعد ثبوت ايجابية الفحص و ان تكون درجة حرارة الشخص اقل من ٥ر37 درجة مئوية ويجب ان يكون مكان اقامته مناسبا للعزل المنزلي و الا يعاني من امراض نقص المناعة (الايدز، السرطان والعلاجات المثبطة للمناعة وما الى ذلك). ألا يزيد عمره عن ٦٥ عاما و ألا يعاني من الامراض المزمنة غير المسيطر عليها مثل ارتفاع ضغط الدم، السكري، امراض القلب، امراض الرئة، الكبد، الكلى المزمنة والاوعية الدموية و ان يكون مقدم الرعاية الصحية متاحا لتقديم الرعاية على مدار الساعة طوال ايام الاسبوع خلال مدة العزل و ان يلتزم المريض بمراقبة حالته الصحية وابلاغ (١١١) عن اي تطورات بخصوص الاعراض المرضية.

وحول طلب العناية الطبية: بينت التعليمات يجب على المريض او ذويه طلب العناية الطبية الفورية في حال ظهور اي من العلامات او الاعراض التالية ارتفاع درجة الحرارة اكثر من 5ر37 درجة مئوية وصعوبة التنفس وألم/ضغط مستمر في الصدر وضعف او تنميل في اي من الاطراف وظهور زرقة في الشفاه/الوجه والارتباك العقلي. تداخل الكلام/النوبات.

وحول متطلبات العزل المنزلي ان يتم وضع المصاب في غرفة مفردة جيدة التهوية (مثل النافذة المفتوحة) والحد من عدد القائمين على رعاية المصاب، وتعيين شخص واحد يتمتع بصحة جيدة بشكل مثالي دون وجود امراض مزمنة او امراض نقص المناعة ولا يسمح بالزيارة حتى يتعافى المريض تماما من العلامات والاعراض وانتهاء فترة العزل المنزلي للمصاب او فترة الحجر للمخالطين وعزله في غرفة مستقلة عن باقي افراد الاسرة والحفاظ على مسافة لا تقل عن متر ونصف المتر عن الشخص المريض واستخدام وسائل الوقاية الشخصية عند التعامل معه او مع متعلقاته الشخصية والحد من حركة المريض وتقليل المساحة المشتركة والتأكد من ان المساحات المشتركة (مثل المطبخ والحمام)جيدة التهوية ونظافة الايدي حيث تعتبر الايدي من الطرق الرئيسية والمباشرة لنقل العدوى ويعد الغسيل المتكرر للايدي واحدا من افضل الطرق لتجنب انتقال المرض وانتشاره والحرص الدائم على غسيل الايدي بالماء والصابون لمدة تزيد عن 40-60 ثانية او استخدام معقم كحولي يحتوي على 70% من الكحول على الاقل لمدة (20-30ثانية) وتطبيق اداب السعال والعطاس من قبل الجميع، وخاصة المصابين (تغطية الفم والانف اثناء السعال او العطس باستخدام المناديل او الكوع والتخلص من المناديل فورا بطريقة سليمة ثم غسل الايدي).

وحول ارتداء الكمامات: قالت التعليمات يجب على مقدم الرعاية ارتداء كمامة طبية محكم الاغلاق لتغطية الفم والانف اثناء وجوده في نفس الغرفة مع المريض والمحافظة على التباعد الاجتماعي في جميع الاوقات ويجب عدم لمس مقدمة الكمامة او التعامل معها واذا اصبحت الكمامة مبللة او متسخة بالافرازات فيجب استبدالها على الفور بكمامة نظيفة وجافة وقم بازالة الكمامة باستخدام تقنية مناسبة وغسل الايدي بعد خلع الكمامة وتخلص منها بطريقة سليمة ولا تعيد استخدام الكمامة ذات الاستخدام الواحد وتخلص منها بعد استخدامها.

حول استخدام القفازات: تجنب ملامسة سوائل الجسم بشكل مباشر، وخاصة افرازات الفم او الجهاز التنفسي والبراز، استخدام القفازات احادية الاستخدام والكمامة الطبية عند التعامل مع المريض والنفايات المتعلقة به وغسل اليدين قبل وبعد ازالة القفازات والكمامة وعدم استخدام الكمامة او القفازات لاكثر من مرة.

اواني الطعام والشراب ويمنع مشاركة او تقاسم اواني الطعام والشراب المستعملة مع المصاب ويفضل استخدام الاواني ذات الاستعمال لمرة واحدة (Disposable) ويجب التخلص منها مباشرة ولاعادة استخدام الاواني عند الضرورة يكفي استخدام المنظفات والماء الساخن لتنظيف اواني الطعام.

التعامل مع البياضات غسل الملابس والشراشف حسب الطريقة الروتينية وضع البياضات الملونة في كيس الغسيل.

وتنظيف الملابس واغطية السرير وما الى ذلك، والملابس الخاصة بالمصاب باستخدام الماء الساخن ومستحضرات التنظيف يعتبر كافيا لتطهيرها (يفضل درجة حرارة 60-90م) ويجب استخدام القفازات شديدة التحمل عند تنظيفها وتجفيفها جيدا.

تنظيف الاسطح: وتنظيف وتطهير الاسطح التي يتم لمسها بشكل متكرر يوميا، مثل طاولات السرير، واطراف الاسرة، وغيرها من غرف النوم واثاث المنزل ويجب استعمال مطهرات مثل الكلور بتركيز (10CC) كلور ولكل واحد لتر ماء و وتطهير اسطح الحمام والمرحاض بعد كل استخدام و استخدام الصابون او المنظفات المنزلية العادية للتنظيف اولا وبعد ذلك يجب استخدام مطهر منزلي منتظم يحتوي على 0.5% هيبوكلوريت الصوديوم، يجب وضع القفازات والكمامات ويجب عدم مشاركة المناشف او بياضات الاسرة.

وقالت التعليمات يفضل ابعاد الاطفال وكبار السن والاشخاص الذين لديهم امراض مزمنة من المحيط الذي يتواجد فيه الشخص المعزول وتوفير مخزون كاف من وسائل الوقاية الشخصية ومواد التطهير لافراد الاسرة مثل الصابون والمطهرات والقفازات والكمامات وبعد انهاء مدة العزل وفي حال عدم ظهور اعراض مرضية على الشخص طيلة فترة العزل يعطى اقرار من قبل مدير الشؤون الصحية بانه قد انهى مدة العزل ويمكنه ممارسة حياته الطبيعية.