آخر الأخبار
  الأردن يحدد مختبرات معتمدة لفحص كورونا للقادمين من العراق .. أسماء   إعلان موعد بدء استقبال مرضى كورونا في المستشفى الميداني بالزرقاء   توضيح مهم لطلبة التوجيهي المصابين بكورونا في الدورة التكميلية ..تفاصيل   متهم واحد يعترف بقطع يدي فتى الزرقاء - تفاصيل   مدير الأمن العام يوعز بمواصلة العمل الأمني في العاصمة والمحافظات لحماية المجتمع والقبض على كافة المطلوبين الخطرين   التربية تؤجل تسليم ارقام الجلوس للتوجيهي .. ورابط الكتروني لتعديل المواد   التربية: توعد النعيمي للأمهات غير صحيح   شفاء مدير الخدمات الطبية من كورونا   اسناد 9 تهم في أولى جلسات قضية فتى الزرقاء تفاصيل   وفاة طبيب أردني بفيروس كورونا   مشاركة المرأة في الحد من الأزمات.. الفرصة الضائعة   صدق أو لا تصدق .. الحظر الشامل رفع العنف الأسري في الأردن 33% .. تفاصيل صادمة   القوات المسلحة: 3 مستشفيات ميدانية جديدة بسعة 900 سرير و تستقبل فقط الحالات المثبت إصابتها بفيروس كورونا   متهمو قضية فتى الزرقاء: غير مذنبين..تفاصيل   إجراءات حكومية قادمة لتحسين أوضاع الأردنيين   ضبط ٣٤٨٢ متسولاً حتى منتصف الشهر الجاري   منصة لتحديث المتضررين من أزمة كورونا بالأردن   أولى جلسات قضية فتى الزرقاء   كتلة هوائية باردة و أمطار غزيرة في طريقها للمملكة خلال الساعات القادمة .. تفاصيل   صحة إربد: لا إغلاق لأي مركز صحي تسجل فيه حالات كورونا و الأجراء هو "تعطيل" المصاب و توفير بديل له

رابطة العالم الإسلامي : الرسوم المسيئة فقاعات لا قيمة لها

{clean_title}

أكد أمين رابطة العالم الإسلامي الشيخ محمد العيسى على إدانة الرسوم المسيئة للنبي، لكنه شدد في الوقت نفسه على أنها "فقاعات لا قيمة لها".

وقال العيسى في تصريح تلفزيوني، إن الرسوم المذكورة "هي فقاعات لا قيمة لها، بل لم يقف عندها في البداية أحد سوى للاطلاع الفضولي العابر عليها، ولكن صنعت منها بعض ردود الفعل غير المدروسة حجما كبيرا".

وشددأمين رابطة العالم الإسلامي على أن المسلمين لا تستفزهم مثل هذه الأمور "فديننا فوق أن ينال منه مستفز، لا يراهن هذا المستفز إلا على ردة فعل تتجاوز منطق الحكمة في التعامل مع الأساليب المكشوفة الأهداف".

وقال العيسى في مدخل هذا التصريح: "إن هذه الرسوم لا شك مسيئة لمشاعر المسلمين، وهي مدانة بأشد العبارات، ولكن نبينا أسمى وأكبر من أن تؤثر على جلال مقامه وثدره رسوم".

يشار إلى أنقضية الرسوم الكاريكاتورية المسيئة للنبيظهرت إلى السطح مجددابعد الحادثة التي قتل فيهاشاب من أصول شيشانية يدعى عبد الله أنزوروف يوم 16 أكتوبر معلما يدعى صمويل باتي، أمام إحدى المدارس الإعدادية بضاحيةكونفلانس سانت أونورينشمال العاصمة الفرنسية باريس، وما تلا ذلك من تداعيات ومواقف.