آخر الأخبار
  الموكب الأحمر .. تقليد ملكي عريق منذ تأسيس الدولة   7 مواقع احتفالات خلال مسير موكب الزفاف .. و26 موقع اصطفاف   العيسوي يرعى احتفال المتقاعدين العسكريين بعيد الاستقلال وقرب زفاف ولي العهد   الزراعة: حصر أضرار المزارعين بسبب الظروف الجوية   ورود 58 بلاغًا للأشغال خلال الظروف الجوية الماضية   الظهراوي يعلق على فوز اردوغان   الامن يحقق بسقوط فتاة بالمدرج الروماني   هام لمن تعرضت مركبته للضرر بسبب "تساقط البرد"   الاحوال الجوية غير المستقرة باقية حتى هذا الموعد .. تفاصيل   الإفتاء الأردنية : الجمعيات جائزة شرعاً   ضبط "تريلا" على الطريق الصحراوي والسبب مخالفة غير متوقعة   محافظ البنك المركزي السابق: السياسة النقدية الحالية حافظت على سعر صرف الدينار   التربية تعلن اسماء المستفيدين من قروض إسكان المعلمين   رئيس بلدية القويرة: تضرر أكثر من 200 منزل بشكل كامل ودمار 70% من شوارع اللواء   إعادة فتح طرق في بيرين والأزرق بعد إغلاقها بسبب الانهيارات   تحذيرات هامة للأردنيين بشأن حالة الطقس - تفاصيل   بالفيديو الاردن من اعلى النسب عالميا في عدد الحوادث   بيان هام من الامن العام بخصوص موكب زفاف ولي العهد - تفاصيل   توقيع اتفاقية شراكة بين "مهرجان جرش للثقافة والفنون" و"نقابة الفنانين الأردنيين"    الجيش يعلن آلية العمل لتوزيع الاراضي والبدء باستلام طلبات الشراء من الضباط المتقدمين

شابة "تبكي الحجر" بوصية مؤثرة كتبتها قبل وفاتها

{clean_title}
سيطرت حالة من الحزن على منصات التواصل الاجتماعي في مصر بعد وفاة أم شابة بمرض السرطان في محافظة المنوفية.

فقد تركت نيرمين صاحبة الـ 39 عاما، وصية مؤثرة على فيسبوك، كتبت فيها: "وصيتي ليكم لما تسمعوا خبر وفاتي تحضروا دفنتي وقولوا لبعض نفسي يبقى على قبري ناس كتير واقفين يدعولي ويقروا قرآن".


وطلبت الشابة من مشيعي جثمانها أن يظلوا معها لساعة أو اثنتين بعد دفنها ليكونوا "ونسا لها".

"اسألوا على أولادي"
كما أوصت بالسؤال على أولادها، قائلة: "اسألوا على ولادي من وقت للتاني وخلوا بالكم منهم وبالذات زياد عشان متعلق بيا أوي”.

فيما طلبت السماح من الجميع، مكررة الاهتمام بأبنائها بعد وفاتها قائلة "اللي زعلته يا ريت يسامحني ادعولي كل ماجي على بالكم، وخلوا ولادي دايما في بالكم".

داومت على نشر أوجاعها
يشار إلى أن "نرمين" كانت تُداوم على مطالعة أصدقائها عبر فيسبوك بمراحل علاجها بالكيماوي، وتحدثت عن أوجاعها من ذلك المرض، وناشدت الجميع ذكرها بالدعاء، حتى أرسلت لها صديقة اسمها مكتوبًا على ورقة مرفق بالدعاء من داخل المسجد الحرام، حتى صدم أحباؤها بخبر وفاتها قبل ساعات.