آخر الأخبار
  وزير الصحة: ثلث أصابات كورونا بين طلبة المدارس   الملك يكرم شخصيات خلال رعايته احتفال الحكومة بمئوية الدولة (اسماء)   استمرار تعليق الدوام الوجاهي بمدارس في جرش وعجلون (اسماء)   وزير الاستثمار : لدينا فرصة ذهبية   قرارات عاجلة لضمان استمرارية حملة بسواعدنا   الطيران المدني: لا خطط لتشغيل رحلات جوية بين الأردن وسوريا حاليا   1372 إصابة و 14 وفاة بكورونا في الاردن   الديسكوات والبارات أكثر القطاعات تضررا من كورونا خلال ايلول   محافظ العاصمة يوضح بشأن البلاغ 46   النائب العمري : الحكومة تستقوي على المواطن وتخالف قانون الدفاع   اخر قرارات رئاسة الوزراء   موظفون حكوميون إلى التقاعد (اسماء)   تقرير : معدل البطالة في الأردن يرتفع ليصل إلى 24.8% .. تفاصيل   الخلايلة: لا ردّ من السعودية حول الذهاب للعمرة براً   عمرو دياب يشكر الأردن على حفله في العقبة   سؤال من الفريحات إلى الفراية   الأشغال المؤقتة لموظف حكومي قبل رشوة   إقرار نظام التّنظيم الإداري لوزارة الاستثمار   ديوان الخدمة يرد على حرمان طبيب من الامتحان   وسام ملكي لـ سمير الرفاعي

العرموطي: النظام الصحي منهار .. والبدور: الوزير يأتي وهو لا يملك أي برنامج

{clean_title}
قال الدكتور ابراهيم البدور رئيس لجنة الصحة في المركز الوطني لحقوق الإنسان إن المشكلة الرئيسية في وزارة الصحة هي مشكلة ادارية

وأضاف البدور خلال استضافته عبر برنامج نبض البلد على شاشة رؤيا ان التغيير في الأشخاص بوزارة الصحة ليس هو الحل، مؤكدا ان المطلوب وجود خطة مرتبطة بزمن لوزارة الصحة

وأشار البدرور الى ان الوزير يأتي الى وزارة الصحة وهو لا يملك أي برنامج

من جهته قال نقيب الأطباء الأسبق الدكتور أحمد العرموطي إنه يجب أن يبقى وزير الصحة في منصبه من 3 إلى 5 سنوات، مشيرا الى انه يجب وضع خطة مكتوبة يحاسب عليها الوزير

وبين العرموطي ان بيئة العمل في وزارة الصحة غير مناسبة، وعدد الكوادر التمريضية غير كافي، بالاضافة الى ان عدد الأطباء في مستشفيات وزارة الصحة غير كافي

ولفت العرموطي الى ان النظام الصحي بوزارة الصحة منهار، مؤكدا ان شراء خدمات الأطباء هدفه خصخصة وزارة الصحة

من جهتة اخرى أكد جلالة الملك عبدالله الثاني ضرورة رفع مستوى القطاع الصحي، ووضع آلية مؤسسية لمراقبة الأداء وضمان الالتزام بالمعايير المهنية

وشدد جلالته، خلال اجتماعه في قصر الحسينية بمسؤولين وممثلين عن القطاع الصحي، اليوم الثلاثاء، على أهمية مواصلة تدريب وتأهيل الكوادر الطبية، ضمن خطة واضحة لرفع كفاءة الجهاز الطبي

ونبه جلالته إلى وجود تقصير في القطاع الطبي، مؤكدا ضرورة التعلم من أية أخطاء وقعت لتجنبها، والاستمرار في تقديم أفضل الخدمات للمواطنين

وترحم جلالة الملك على الطفلتين اللتين قضيتا أخيرا جراء أخطاء طبية، وقال "أنا كأب أعلم شعور كل أب وأم فقد ابنه أو ابنته بهذه الصورة، وهذا ليس مقبولا"

وأعاد جلالة الملك التأكيد على ضرورة المضي قدما في الإصلاح الإداري، لمعالجة جوانب القصور في الأداء، والتصدي للواسطة والمحسوبية

وخلال الاجتماع، بين رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة أن الحكومة ملتزمة بالنهوض بالقطاع الصحي لتقديم أفضل الخدمات وتلافي حصول أية أخطاء طبية، ورفد المستشفيات الحكومية بالكفاءات، وتقييم الأداء لكل العاملين

واستمع جلالته إلى إيجاز من وزير الصحة الدكتور فراس الهواري، أوضح فيه أن ما نشهده بالقطاع الصحي ليس نقصا بالأموال، بل تقصير إداري، ونقص في التدريب والتعليم للكوادر الصحية وسوء توزيع للكوادر

وأشار إلى أنه وفي إطار الإجراءات التنفيذية لرفع مستوى القطاع، سيتم بداية الأسبوع القادم الانتهاء من هيكلة وزارة الصحة

وحضر الاجتماع رئيس الديوان الملكي الهاشمي يوسف حسن العيسوي، ومدير مكتب جلالة الملك، الدكتور جعفر حسان، ومستشار رئيس هيئة الأركان المشتركة للشؤون الطبية العميد الطبيب عادل الوهادنة، ومدير عام الخدمات الطبية الملكية العميد الطبيب عبدالله عميش، ورئيس جمعية المستشفيات الخاصة الدكتور فوزي الحموري، ونقيب الممرضين خالد الربابعة