آخر الأخبار
  الامن العام يصدر بياناً بشأن قاتل الطالبة إيمان ارشيد   نجوى قبيلات تطمئن طلبة التوجيهي   تفاصيل جديدة حول مشاجرة مخيم إربد   اردني يشفى من السرطان ويصبح طبيبا في مركز الحسين   آل البيت: بوابات الكترونية لدخول الحرم الجامعي   الصفدي ونظيره السلوفاكي يؤكدان الحرص على توسعة آفاق التعاون   السفارة الاردنية بالامارات تنعى المرحوم الخريشا   مندوبا عن الملك .. العيسوي يشارك في تشييع جثمان تركي حديثة الخريشا   الملك: أهداف ناتو الشرق الأوسط يجب أن تكون واضحة جدا ومحددة   "الداخلية": 83% من اللاجئين السوريين في الأردن يقطنون خارج المخيمات   الادارة المحلية توجه للاستثمار في اعادة الاستخدام بدعم من الاتحاد الاوروبي   اعلامية بارزة تعلن عن مقابلة حصرية اجرتها مع الملك   الخرابشة: اكتشاف فوسفات تكفينا 60 عاما   إصابة سيدة داخل منزلها خلال مشاجرة بين أصحاب إسباقيات بمخيم إربد   مهم بشأن الإفراج عن محبوسين على ديون مدنية بالأردن   .د. إياد مسعد من جامعة تكساس يحاضر في "هندسة " عمان الأهلية   المنطقة العسكرية الشرقية تحبط محاولة تسلل وتهريب   جامعة العلوم التطبيقية تعلن الحداد الاحد   تشييع جثمان الطالبة ايمان ارشيد باربد   الدفاع المدني : إسعاف 1193 حالة خلال 24 ساعة

صحيفة إسرائيلية: "قتل" أبو عاقلة قد يكون له عواقب سياسية كبيرة

{clean_title}
أفادت وكالة رويترز عن رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت قوله ، إن "السلطة الفلسطينية ترفض عرضا إسرائيليا لإجراء تحقيق مشترك بعد اغتيال الصحفية بقناة الجزيرة شرين أبو عاقلة.

ونقلت مواقع عبرية عن بينيت قوله ردًا على بيان الرئاسة الفلسطينية: الرئيس محمود عباس (أبو مازن) يوجه الاتهامات بدون دليل واضح ، المعطيات لدينا أن الصحفية قتلت بنيران "الإرهابيين" ، مضيفا " أنا أدعم جنودنا وسنواصل حربنا على "الإرهاب"حسب قوله.

وذكر موقع صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية بأنه "قد يكون لحدث قتل أبو عاقلة عواقب سياسية كبيرة خاصة وأنها تحمل الجنسية الأميركية كما أنها تحمل الهوية الإسرائيلية "، ولجأ بينيت ووزير الخارجية الإسرائيلية يائير لابيد إلى السلطة الفلسطينية وطلبا منها إجراء تحقيق مشترك ومعمق وتشريح الجثة.

وقال السفير الأمريكي لدى إسرائيل توماس نايدس : "حزين لمقتل الصحفية الأمريكية والفلسطينية شيرين أبو عاقلة وندعو لتحقيق معمق في ملابسات مقتلها وإصابة صحفي آخر في جنين ".

وأدانت الرئاسة الفلسطينية جريمة اعدام قوات الاحتلال الإسرائيلي، للصحفية شيرين أبو عاقلة.

وحملت الرئاسة، الحكومة الإسرائيلية المسؤولية الكاملة عن هذه الجريمة البشعة، مؤكدة انها جزء من سياسة يومية ينتهجها الاحتلال بحق أبناء شعبنا وأرضه ومقدساته.

وشددت على أن جريمة اعدام الصحفية أبو عاقلة، وإصابة الصحفي علي السمودي، هي جزء من سياسة الاحتلال باستهداف الصحفيين لطمس الحقيقة وارتكاب الجرائم بصمت.

وتقدمت الرئاسة، بأحر التعازي والمواساة، إلى عائلة الشهيدة أبو عاقلة وزملائها، سائلة الله عز وجل، ان يتغمدها بواسع رحمته ويسكنها فسيح جناته.

وحيّت الرئاسة الصحفيين الفلسطينيين، الذين يواصلون القيام بواجبهم الوطني والإنساني تجاه القضية الفلسطينية العادلة بالرغم من هذا الاستهداف.

وزعم الناطق باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي بان التقديرات الأولية تشير وخلافًا لما "ينشر في وسائل الاعلام العربية" أن مراسلة الجزيرة شيرين أبو عاقلة قتلت صباح اليوم نتيجة نيران مسلحين فلسطينيين في مخيم جنين اثناء تغطيتها الاخبارية.حسب قوله.

وقال أدرعي في بيان "تظهر مقاطع الفيديو التي تم تداولها ونشرها من قبل مسلحين فلسطينيين في جنين على مواقع التواصل، إطلاقهم النار بشكل عشوائي "حسب قوله.

وأضاف "ندعو الفلسطينيين إلى إجراء تحقيق مشترك للحادثة ورغم التوجه إلى أنه وحتى كتابة هذه السطور، لم يلق طلبنا أذانًا صاغية."

وقالت شبكة الجزيرة الإعلامية، إن اغتيال مراسلتها شيرين أبو عاقلة "جريمة قتل مفجعة تخرق القوانين والأعراف الدولية"

وأدانت الشبكة "هذه الجريمة البشعة التي يراد من خلالها منع الإعلام من أداء رسالته" وأضافت "نحمل الحكومة الإسرائيلية وقوات الاحتلال مسؤولية مقتل الزميلة الراحلة شيرين"

وطالبت شبكة الجزيرة الإعلامية المجتمع الدولي بإدانة ومحاسبة قوات الاحتلال الإسرائيلي لتعمدها استهداف وقتل الزميلة شيرين أبو عاقلة.

وقد أصيب في الاعتداء منتج الجزيرة علي السمودي، حيث كان إلى جانب الراحلة شيرين في تغطية اقتحام الاحتلال لمدينة جنين صباح اليوم.

وقالت الشبكة: "نحمل السلطات الإسرائيلية مسؤولية سلامة منتج الجزيرة علي السمودي الذي استهدف مع الزميلة شيرين بإطلاق النار عليه في الظهر أثناء التغطية وهو يخضع الآن للعلاج".