آخر الأخبار
  بعد خطاب ابو عبيدة .. جيش الاحتلال يعلن قرب إجتياحه رفح   بوريل: دمار غزة فاق ما تعرضت له مدن ألمانية في الحرب العالمية   الحجاج : سنخوض الانتخابات بقائمة حزبية ، وقوائم محلية   الملك يمنح الشيخ مشعل الصباح أرفع وسام مدني في المملكة الأردنية الهاشمية   الملك وولي العهد يستقبلان أمير الكويت بزيارة تستمر يومين   أورنج الأردن ووزارة الصحة تحتفيان بدور الإبداع والابتكار في القطاع الصحي في ملتقى الابتكار   الأردن: التحقيق المستقل بشأن أونروا يفند اتهامات إسرائيل   ابو السمن يدعو للتقيد بالبرنامج الزمني لصيانة طريق الحزام   حقيقة فرض 50 ديناراً على المغادرين عبر الحدود   قرار حكومي بتعطيل المسيحيين في جميع الوزارات والدوائر الرسمية   الجيش ينفذ 7 إنزالات جوية لمساعدات بمشاركة دولية شمال غزة   وزير سياحة أسبق يدقّ ناقوس الخطر ويطالب "الخصاونة" بتدخل عاجل - تفاصيل   وظائف شاغرة ومدعوون للتعيين - أسماء   محافظة: الأردنيون يحبون العطل كثيرا   نصراوين : الحكومة يجب أن تستقيل في هذه الحالة   فصل التيار الكهربائي عن هذه المناطق غداً الاربعاء - أسماء   وفد عُماني من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي يزورعمان الأهلية لتعزيز التعاون الأكاديمي والبحثي   الخريشة : الأردن قائم على الديمقراطية منذ 100 عام   بعد الكشف عن مقابر جماعية .. "وزارة الخارجية" تدين وتستنكر   تصريح أمني بخصوص المطلوب سعود عبيد مخلف الغياث

التعامل مع الطفل العصبي: فهم الأسباب وتطبيق الأسلوب التربوي الصحيح

{clean_title}

 

قالت الأخصائية النفسية منى شطا، خبيرة العلاقات الأسرية وتعديل السلوك، إن التعامل مع الطفل العصبي يحتاج إلى فهم أسباب العصبية وتطبيق أسلوب تربوي صحيح.

وأوضحت شطا أن أسباب العصبية عند الأطفال متعددة، وتشملالعوامل الجينية والبيئية، حيث تكون العصبية عندالطفل وراثية، أو قد يتعرض لضغوط نفسية أو اجتماعية تؤدي إلى العصبية.

وكذلك هناك عواملالنمو والتطور،فقد يعاني الطفل العصبي من صعوبات في النمو والتطور، مثل صعوبات التعلم أو صعوبات التواصل، مضيفة انالاضطرابات النفسية هي أيضًا من الأسباب الهامة، وفيهاتكون العصبية من أعراض اضطراب نفسي، مثل اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه أو اضطراب التوحد.

وأشارت شطا إلى أن هناك عدة طرق للتعامل مع الطفل العصبي، منها..فهم أسباب العصبية،ومن المهم فهم أسباب العصبية حتى يمكن التعامل معها بشكل فعال.

وتابعت، لابد من الهدوء والتأني، حيثيجب على الوالدين أن يكونوا هادئين ومتأنين عند التعامل مع الطفل العصبي، حتى لا يزيدوا من عصبيته، وذلك بالإضافة إلىالتواصل مع الطفل، حيثيجب على الوالدين التواصل مع الطفل بشكل فعال، وفهم مشاعره واحتياجاته.

واستكملت شطا في طرق التعامل مع الطفل العصبي، ضرورة وضع حدود واضحة، حيثيجب على الوالدين وضع حدود واضحة للطفل، والشرح له عواقب تجاوز هذه الحدود، هذا علاوة علىاستخدام أساليب التعزيز الإيجابي، وهو مايجب على الوالدين استخدامه، مثل المدح والثناء، لتشجيع الطفل على السلوك المرغوب فيه.

وأكدت شطا على أهمية استشارة الأخصائي النفسي إذا كان الطفل يعاني من العصبية الشديدة أو إذا كانت العصبية تؤثر على حياته اليومية.