آخر الأخبار
  البرلمان العربي يستنكر تصريحات رئيسة الوزراء البريطانية بنقل سفارة بريطانيا من تل ابيب الى القدس المحتلة   المعاصر تقرر عدم رفع أسعار خدمة عصر الزيتون   المركزي: 34.7 مليار دينار الاستثمارات الأجنبية في الأردن لنهاية 2020   130 مليون دولار كلفة الربط الكهربائي مع العراق يتحمل الأردن 30 مليونا منها   اتفاقية تعاون بين الأردن وامريكا لمكافحة تهريب المخدرات   النابلسي: نجحنا بتمكين 135 ألف شاب وشابة   توقيف 7 أشخاص بعمان لحفرهم سراديب بحثاً عن الذهب   اتفاقيات كويتية اردنية لتوفير طواقم تمريضية   القطامين : ارتباك بين الاهالي بسبب التوقيت   القطامين : ارتباك بين الاهالي بسبب التوقيت   ‎كيف تفاعل الأردنيون مع قرار تثبيت العمل بالتوقيت الصيفي؟   اتفاقية تعاون بين الأردن وامريكا لمكافحة تهريب المخدرات   زيادة منح أبناء المعلمين 550 مقعدا إضافيا   خبير اردني يفسر حذف فيس بوك للاصدقاء   ضبط 817 متسولا في أيلول الماضي   السفير الأميركي: مساعداتنا للأردن غير مشروطة   التنمية توضح حول أدوية ضبطت بأحد مراكز ذوي الإعاقة بالأردن   الأمن يحذر من روابط تقدم منحا للأردنيين   %93 نسبة إشغال فنادق العقبة فئة 5 نجوم   تحذير هام لمالكي السيارات في الاردن

بحلول نهاية القرن .. دراسة: 14% من وفيات الكويت بسبب الحرارة القاسية

{clean_title}

كشفت دراسة حديثة أن استمرار ارتفاع درجات الحرارة في الكويت، سيؤثر سلبا على الصحة العامة، وبالتالي ارتفاع معدل الوفيات.

وقالت الدراسة، التي أعدها براك الأحمد، الأستاذ المساعد بقسم الصحة البيئية والمهنية في كلية الصحة العامة بجامعة الكويت، إنه بحلول نهاية القرن الحالي، فإن 14 من كل 100 حالة وفاة في الكويت قد تكون بسبب الحرارة القاسية من التغير المناخي.

وأشارت الدراسة إلى أن آثار التغير المناخي لن تكون متساوية بين جميع فئات المجتمع في الكويت، إذ سيكون العاملون في الظروف القاسية أكثر عرضة للخطر.

وأوضحت الدراسة- المنشورة في مجلة "Environmental Research Letters"- أن وتيرة ‏ارتفاع درجات الحرارة منذ التسعينيات في الكويت إلى الوقت الحالي باتت غير مسبوقة، مقارنة بدرجات الحرارة في العقد الأول (منذ عام 2000 إلى 2009)، وفقا لصحيفة "الراي" الكويتية.

براك الأحمد الأستاذ المساعد بقسم الصحة البيئية والمهنية بكلية الصحة العامة بجامعة الكويت

وتوقعت الدراسة زيادة متوسط درجات الحرارة بمقدار 1.8 إلى 2.6 درجة مئوية بحلول عام 2059، و2.7 إلى 5.5 درجة مئوية بحلول عام 2099، ما يعني إمكانية تجاوز درجة الحرارة مؤشر الأربعين درجة مئوية في أكثر من 4 شهور في السنة.

وأضافت الدراسة أن ‏التعرض لدرجات الحرارة العالية يؤدي إلى تدهور الحالة الصحية لمن لديهم أمراض مزمنة، الأمر الذي قد يؤدي إلى الوفاة بشكل مباشر أو غير مباشر، متوقعة زيادة بمقدار 5% إلى 11% بنسبة الوفيات بسبب الحرارة في الكويت.

شارك في إعداد الدراسة الباحثون الدوليون آنا ماريا كابريرا، وكاي تشين، وأريد جارشيك، وآرون بيرنستين، وجويل شوارتز، وبتروس كوتراكيس بتمويل من مؤسسة الكويت للتقدم العلمي، وبالتعاون مع مركز هارفارد للمناخ والصحة والبيئة العالمية، ومركز ييل للصحة والتغير المناخي بالولايات المتحدة الأميركية، ومعهد بيرن لدراسات الصحة الوقائية (مركز إيشر) في سويسرا.