آخر الأخبار
  تعيينات خريجي الإعلام بالتربية من ديوان الخدمة   كريشان: لن يتم تنظيم أي أراض قابلة للزراعة   مذكرة تفاهم بين مجلس العاصمة ووزارة العمل   اجتماع لمالكي الجامعات الخاصة بجامعة جدارا لبحث معوقات الاستثمار في التعليم العالي   الخصاونة يصدر بلاغا جديدا - تفاصيل   الزعبي مديرا لإدارة الشؤون السياسية في الديوان الملكي   الأردن يوافق على تسمية آل نهيان سفيرًا للإمارات في عمان   إرادة ملكية بالسفير الأردني لدى بلجيكا   فتوح: المركزي الأردني لم يتعرض لعقوبات وغرامات   عمر جديد لسيارات التطبيقات الذكية بالأردن   تشكيلات وإحالات وإنهاء خدمات موظفين بالأردن - أسماء    الملكية الأردنية "الراعي الرئيسي والناقل الوطني" لملتقى المؤثرين العرب أكتوبر المقبل في الأردن   السجن 10 سنوات لشخص أطلق النار على لاعبي كرة قدم في محافظة إربد   الأردن .. سوري يهتك عرض ابنتيه الطفلتين والتمييز تصادق على حكم مشدد بحقه   الأمن العام يكرم الملازم احمد عاهد موسى   أكثر من 179 ألف مركبة تم ترخيصها العام الماضي   طاقة الأعيان: مؤشرات إيجابية لاستخراج النفط في الأردن   الملك يستقبل وزير الخارجية البحريني ويؤكدان متانة العلاقات   وزير اردني اسبق: التعزية بي على المقبرة فقط   وزارة التربية والتعليم تصرح بشأن ما أثير حول نسب النجاح في التوجيهي

تعرّف على الجنسيات الأكثر زيارة لمدينة البترا

{clean_title}
قال رئيس سلطة إقليم البترا التنموي السياحي د.سليمان الفرجات إن الجنسيات الأكثر زيارة لمدينة البترا، الجنسية الأميركية بالمركز الأول تليها الجنسيات المختلفة من أوروبا خاصة الألمانية والبريطانية والاسبانية وغيرها من الجنسيات الأخرى.

وأكد الفرجات، أن البترا يدخلها يوميا 1500 سائح أجنبي منذ بداية العام الحالي وما تزال المجموعات السياحية الأجنبية تزور البترا خلال الفترة الحالية، وهي مؤشرات مبشرة بعودة التعافي الى القطاع السياحي.


واشار إلى أن عدد زوار البترا ارتفع بنسبة 475 % خلال النصف الأول من العام الحالي مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.


وبيّن أن أكثر من 289.3 ألف سائح زاروا البترا منذ بداية العام الحالي وحتى 22 حزيران الحالي مقارنة 42.8 ألف زائر خلال الأشهر الستة الأولى من العام الماضي بزيادة مقدارها 246.4 ألف زائر أو بنسبة تزيد على 475 %.


وأضاف الفرجات أن القطاع السياحي في البترا متفائل جراء عودة الحركة السياحية اليها وبث الأمل بأن يكون الموسم المقبل قويا؛ إذ يحتاج القطاع الى فترة زمنية لا تقل عن عام حتى يستطيع القطاع تعويض خسائره التي تكبدها منذ بداية جائحة كورونا التي دفعت بالقطاع كاملا الى إغلاق أبوابه لأكثر من عام ونصف.