آخر الأخبار
  وصول طواقم المستشفى الميداني الأردني غزة 79 إلى شمال القطاع   نشر الجداول النهائية للناخبين (رابط)   طلبة الصف العاشر الأكثر تسربا من المدارس في الأردن   الطباعة ثلاثية الأبعاد في الرعاية الصحية: دقة. فاعلية. مزايا ثورية   موعد اعلان نتائج التوجيهي   تعميم بشأن دوام المدارس   الامن يكشف سبب اغلاق الطريق الخلفي في العقب   تنويه من ترخيص السواقين والمركبات غدا الخميس   كم عدد الذين يحق لهم الاقتراع بالانتخابات في الأردن   هدرز المركبات يثير الغضب بإربد   تراجع الطلب على مستحضرات التجميل و40% على الصالونات   انخفاض مبيعات المشتقات النفطية 5% خلال النصف الأول من العام   عمان الاهلية تشارك بفعاليات المعرض التعليمي الدولي السابع في مدينة أربيل / كردستان العراق   بحث آليات تسهيل اشتراك المغتربين الأردنيين بالضمان   مهرجان جرش في دورته الـ 38 ينطلق اليوم   الأردن.. أجواء صيفية في معظم المناطق الأربعاء   تعرف على سعر الذهب عيار 21 بالسوق المحلية   تحذير للأردنيين من التجمعات المائية ًالبرك الزراعية   ما هي وحدة “الشاباص” الإسرائيلية التي قتل أسير محرر أحد ضباطها؟   مدير الأمن العام يتفقّد موقع مهرجان جرش ويطّلع على الخطط الأمنية والمرورية الخاصة بالمهرجان

بسبب دواء معين .. عينا رضيع تحولتا من البني إلى الأزرق

{clean_title}
فجأة، تحولت عينا رضيع من البني الداكن إلى الأزرق النيلي بعدما بدأ في تناول علاج مضاد لمرض "كوفيد-19".

وذكر موقع "لايف سيانس" العلمي، أن ما حدث للرضيع البالغ من العمر 6 أشهر حالة نادرة.


وقال إن الرضيع تلقى دواء فافيبيرافير المضاد للفيروسات لمعالجته من تداعيات "كوفيد-19".

وهذه الحالة غير عادية، لكنها ليست المرة التي يبلغ فيها الأطباء عن تغير في لون عيون المرضى، بعد تلقيهم جرعات من فافيبيرافير.

وعليه، فإن السؤال المطروح هو: ما الذي يسبب هذه الحالة الغريبة؟

في البداية، لنلقي الضوء قليلا على فافيبيرافير، إن يستخدم هذا الدواء لقتل مجموعة من الفيروسات، بما في ذلك فيروس الإنفلونزا والإيبولا، وآلية عمل الدواء هي منع الجراثيم من تكرار موادها الوراثية.


وفي مطلع عام 2020، وافقت السلطات في الصين على استخدام هذا الدواء لعلاج مرضى "كوفيد-19"، وبعد ذلك وافقت دول عدة على استخدام الدواء عينه مثل الهند واليابان وتايلاند لعلاج مرضى تتراوح حالاتهم بين الخفيفة والشديدة.

وتشمل الأعراض الجانبية الشائعة لـ"فافيبيرافير" على الإسهال وانخفاض عدد كريات الدم البيضاء، وارتفع مستوى مادة كيميائية في الدم تسمى حمض اليوريك. وإذا لم يعالج يسبب الغثيان كما يكوّن حصى مؤلمة في الكلى.