آخر الأخبار
  الأمن يحذر المواطنين   دعاها إلى تناول طعام العشاء في منزله بالعاصمة عمان.. ومحكمة الجنايات الكبرى تقول كلمتها   تنويه من الافتاء الاردنية حول إعلان بداية رمضان   تفاصيل حالة عدم الاستقرار الجوي التي تؤثر على المملكة   تعرف على أسعار الخضار بالسوق المركزي اليوم السبت   605 دعاوى سُجلت لدى وحدة سلطة الأجور بوزارة العمل في 2023   الأردن 9 عربياً و 123 عالمياً على مؤشر السعادة لعام 2024   من مغرب اليوم ولغاية فجر غداً .. حكم إحياء ليلة النصف من شعبان؟   الأردن.. براءة ثلاثيني من تهمة الاغتصاب   الهناندة: 92.2% نسبة الأسر التي يتوفر لديها وصول للإنترنت في المنزل   تعميم من البنك المركزي   حالة من عدم الاستقرار الجوي تؤثر على المملكة وأجواء باردة نسبياً   عمان الأهلية تستقبل ممثلة معهد أونيل لقانون الصحة الوطني والعالمي بجامعة جورج تاون الأميركية   إذاعة جيش الاحتلال تكشف عن تفاصيل أولية للمفاوضات مع حماس حول صفقة جديدة   "تحت القصف" .. باحث فلسطيني يحصل على درجة الدكتوراة   سلوفينيا ترسل طائرة مساعدات لغزة إلى مطار ماركا العسكري   رئيس أركان إسرائيلي سابق : سنواصل العمل على عزل نتنياهو   النائب العدوان يلتقي رئيس الديوان الملكي بعد يوم من مشاركته بالمؤتمر البرلماني في الرباط.   أكاديمي من غزة: بدأنا بالجامعة الإسلامية بخيام ويمكن البدء ثانية   رساله مؤثره من دكتوره غزاوية:"نعيش مجاعة ونطلق الإنذار الأخير بين الحياة والموت"

الافتاء الاردنية تحسم الجدل بشأن "ولائم الاقساط" .. تفاصيل

{clean_title}

قالت دائرة الإفتاء العام الأردنية إن الإسلام حث على صلة الأرحام وعلى إطعام الطعام، وبخاصة في شهر رمضان المبارك بقوله تعالى في آياته "ويطعمون الطعام على حبه مسكينا ويتيما وأسيرا”. فيما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "من فطر صائما فله مثل أجره”.

 

لكن الله تبارك وتعالى لا يكلف نفسا إلا ما تستطيعه ومن ليس لديه قدرة على إطعام الطعام فليس مطالبا بذلك.

 

ووضحت دائرة الإفتاء ، أنه لا ينبغي لغير المقتدر أن يستدين أو يحمل نفسه ما لا تطيق؛ بتكلف الولائم والعزائم بل قد يحرم ذلك إذا كانت الاستدانة أو التقسيط للوليمة سيسبب تقتيرا على أهل بيته في النفقة، فقد قال صلى الله عليه وسلم: "كفى بالمرء إثما أن يضيع من يعول”. وكذلك تحرم إن كانت للتباهي أو التفاخر فهذا مما نهى الله عنه، وعليه فلا ينبغي لأحد أن يستدين لفعل وليمة.

ولكن من فعل مثل ذلك ولم يقتر على عياله ولا قصد التباهي فلا يكون ذلك حراما والله أعلم.

جاء ذلك ردا على إعلان صادر عن شركة تقسيط بالتعاون مع أحد المطاعم الكبرى، حول إمكانية تقسيط ولائم شهر رمضان المبارك "بسعر الكاش”، بحيث يكون تحصيل الأقساط على مدار 3 شهور، فيما فوجئ بهذا الإعلان رواد منصات التواصل الاجتماعي في الأردن، لا سيما وأن المواطنين لم يعتادوا على تقسيط الولائم.