آخر الأخبار
  مشروعان جديدان لإصلاح الطريق الصحراوي   الذكاء الاصطناعي في قطاع الرعاية الصحية: ثورة حقيقية   عمان الأهلية تتميز في تصنيف كيو أس العالمي للحقول العلمية ... صور   الدفاع المدني الأردني يتعامل مع 1215 حالة إسعافية.. تعرفوا على زمن الاستجابة   تعرف على أسعار الخضار والفواكه في السوق المركزي السبت   استراتيجية وطنية لتحويل الأردن لدولة تعدين عام 2033   قرار وزارة التربية بشأن دوام طلبة المدارس الحكومية والخاصة يدخل حيز التنفيذ غدا   ليرة الذهب تسجل أرقاماً تاريخية جديدة في الأردن   صناعة وتجارة الكرك تضبط 15 مخالفة أثناء العيد   الخيرية الهاشمية: 25 كيلوغرام طحين لكل عائلة في قطاع غزة   الذهب يواصل الارتفاع في السوق المحلي   طقس لطيف الحرارة في اغلب مناطق المملكة   إيران تحذر أميركا: ابقوا بعيدا او سنهاجم قواتكم في المنطقة   واشنطن تحرك سفنا وطائرات إلى الشرق الأوسط تحسبا لهجوم إيراني   صحف عالمية: إسرائيل تواجه هزيمة إستراتيجية كبرى وأهداف حربها لن تتحقق   بيان صارد عن القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية – الجيش العربي   إسماعيل هنية يبعث برسالة إلى الأمة جمعاء .. تفاصيل   ارتفاع طفيف في درجات الحرارة خلال الأيام المقبلة   انخفاض تدريجي لأسعار اللحوم في الأردن   الفايز: مؤشرات على تزايد زوار العقبة خلال عطلة العيد

وزير داخلية أسبق يدعو الاردنيين لتخزين السلاح والذخيرة والاستعداد لما هو أسوء

{clean_title}
حذّر وزير الداخلية الأسبق، سمير الحباشنة مما أسماه المشروع الصهيوني الذي يعتبر أن فلسطين والأردن هما جزء لا يتجزأ منه، ورأى أن الخريطة التي عرضها وزير المالية الإسرائيلي بتسلئيل سموتريتش في باريس هي "شكل من أشكال إعلان الحرب".

وقال الحباشنة، لبرنامج "ما وراء الخبر" الذي يذاع عبر فضائية الجزيرة، "أدعو شخصيا إلى إعادة فورية لخدمة العَلَم (التجنيد الإلزامي) في المملكة الأردنية الهاشمية" و"أدعو الشعب الأردني بكل أطيافه في بواديه ومخيماته ومدنه وأريافه إلى أن يخزن السلاح والذخيرة"، مؤكدا أن المشروع الإسرائيلي الصهيوني يسير ضمن محطات ومراحل، معربا عن اعتقاده بأنهم يتحضرون لمرحلة جديدة لن يكون الأردن بعيدا عنها.

وأكد أن ما يصدر من وزراء الحكومة الإسرائيلية بقيادة بنيامين نتنياهو يأتي في سياق "التحول السريع والمتنامي لدولة إسرائيل إلى الداعشية اليهودية"، مؤكدا أن المشروع الصهيوني يطرح اليوم بلا رتوش ولا مكياج، وهكذا كان في بداياته، إذ كان يعتقد أن الأردن وفلسطين هما جزء لا يتجزأ من هذا المشروع.

ووصف الحكومة الإسرائيلية الحالية بأنها "داعشية"، في إشارة منه إلى تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)، وأشار إلى قراراتها المتعلقة بمصادقة الكنيست على إلغاء قانون الانفصال عن شمال الضفة وقطاع غزة، ومناقشته لقانون يمنع الحديث عن العقيدة المسيحية في إسرائيل.

وعن توضيح الحكومة الإسرائيلية لتصريحات وزيرها، قال الحباشنة إن التوضيح جاء على استحياء، مؤكدا أن موقف تل أبيب غير واضح من الدولة الأردنية وكذلك بمسألة اعترافها بمعاهدة السلام مع الأردن، و"على الأردن أن يأخذ على محمل الجد ما يجري من تنامي للقوة المتطرفة و"الداعشية".

ودعا الحباشنة الحكومة الأردنية والشعب الأردني إلى الاستعداد لما هو أسوأ، ومشددا على أن الأردن مهدد بنفس الدرجة التي مهدد بها مشروع الدولة الفلسطينية.

وكان وزير الخارجية أيمن الصفدي دعا الحكومة الإسرائيلية إلى أن تقول بشكل واضح إن تصريحات سموتريتش لا تمثلها، مؤكدا رفض عمّان التصريحات الاستفزازية للوزير الإسرائيلي، واصفا إياها بالتحريضية والعنصرية.