آخر الأخبار
  ناشطة أمريكية: لقد غيّر الشعب الفلسطيني العالم   الاردن .. حاول تهريب المخدرات بالتفاح والمحكمة تقول كلمتها   قرارات صادرة عن رئاسة الوزراء اليوم الاحد   الملك يدعو لتحرك عاجل لوقف تفاقم الكارثة الإنسانية في غزة   خبير أردني يبشر الاردنيين بإنخفاض كبير متوقع على أسعار المحروقات الشهر القادم   الاخوان المسلمون: سنقطع اليد التي تمتد على الاردن   موقع "موندويس": أسلوب البلطجة الذي يمارسه المسؤولون الأميركيون صارخ للغاية   "البنك المركزي" يصدر بياناً بخصوص "أسعار الفائدة بالبنوك"   الدردور يطلب يد فتاة للزعبي على الهواء مباشرة   تفاصيل حالة الطقس حتى الاربعاء .. وكتلة هوائية حارة في طريقها للمملكة   أورنج الأردن تشاطر أبناء العائلة الأردنية فخرها بالاستقلال 78   هل انخفضت حوادث السير بعد التعديلات الاخيرة على قانون السير؟ العميد فراس الصعوب يجيب ..   رقم مهول من المتقاعدين الأردنيين خلال ٥ اشهر   دفاع مدني شرق اربد ينقذ طفلا رضيعا من الاختناق   الزرقاء: إغلاق 33 منشأة وإتلاف 332 طنا من المواد الفاسدة   تعرف على قيمة فائض الميزان التجاري الأردني مع أميركا   مكاتب الاستقدام بالأردن تطالب بوقف قرار التراخيص الجديدة   الأرصاد تكشف أعلى درجة حرارة ستتأثر بها المملكة غداً   رئيس عمان الأهلية يرعى ختام منافسات بطولة الكليات المفتوحة لخماسي كرة القدم للطلاب   عمان الأهلية توقع مذكرة تفاهم مع شركة "كن" لإنشاء الأبنية المتطورة

بالفيديو..خروف هائج يحتجز رجلاً مرعوباً في سيارة

{clean_title}
لو لم تشاهد هذا الفيديو؛ فلن تصدق ما حدث لعامل من شركة خدمات المدافئ باسكتلندا، يوم الأربعاء الماضي، حين احتجزه خروف عنيد داخل سيارة الشركة، وأصابه بالرعب، قبل أن يتمكن العامل من الهرب منه بأقصى سرعة.

فقد كان ثلاثة عاملين من الشركة يقومون بتركيب مدفأة في مزرعة بقرية ميني شانت في منطقة ساوث إيرشاير، وعند منتصف يوم عملهم، فاجأهم خروف حرون ظل يضرب برأسه السلالم التي يصعدون عليها لتركيب أنابيب الغاز والمدخنة، وعندما حاول العاملون إبعاد الخروف، رفض وظل ينطح السلالم والعاملين، الذين لم يجدوا بُداً من الاتصال بأصحاب المزرعة، والانتظار حتى يأتي أحدهم ليأخذ الخروف.

وتضيف الصحيفة، أن الخروف صعد إلى سيارة المعدات، وخشي العاملون أن يحطمها من الداخل، وهنا أخبر المهندس ريكي ماكاي (32 عاماً) زميليه بأنه سيخلصهما من الخروف؛ متباهياً بشجاعة أنه عَمِل في السابق جزاراً بأحد المسالخ.

وبالفعل هبط ماكاي من على السلم وأنزل الخروف من السيارة، وعندما حاول ماكاي الهبوط من السيارة، تَحَوّل الخروف إلى ما يشبه الثور الهائج؛ فأصيب ماكاي بالرعب، وأغلق باب السيارة بينما ينتظره الخروف بالخارج.

وفي النهاية لم يجد "ماكاي" بداً من القفز من السيارة والجري بسرعة نحو سيارته هو ليختبئ فيها؛ بينما كان زميلاه يضحكان بشدة من الموقف.

ولم ينتهِ الموقف إلا بوصول أصحاب المزرعة الذين سحبوا الخروف إلى الحظيرة، وهم يؤكدون أنه أفضل من كلب حراسة.

وفي تبريره لغضب الخروف، يقول ماكاي: "ربما قتلت أحد أقاربه وجاء لينتقم".