آخر الأخبار
  ناعور .. هذا ما فعلته افعى بأمرأة مصرية ثلاثينية! تفاصيل ..   عاجل: القبض على شخصين مطلوبين بقضايا شيكات هربا من محكمة الرمثا اليوم والبحث عن الثالث   هروب ثلاثة موقوفين من نافذة نظارة محكمة بداية الرمثا..والامن يبحث عنهم   الاستئناف الشرطية تنقض قرارا ببراءة متهمين في قضية سلطان الخطاطبة   ادانة احد افراد الامن العام بقضية مقتل الشاب "عبدالله الزعبي" في مركز امن اربد الشمالي .. تفاصيل   سحاب ...عدة اشخاص يطعنون عشرينيا عدة طعنات انتقاما منه ...تفاصيل   فريحات : القضاء على الارهاب يتطلب جهدا دوليا على جميع المستويات   الضمان الاجتماعي تُنظّم برنامجاً تدريبياً لمدرّبي مُؤسَّسة التَّدريب المهني في إقليم الوسط   ادانة رجل امن في قضية وفاة عشريني داخل مركز امني   ذوي طالب يعتدون على معلمين بدعوى تعرض ابنهم للضرب   تخفيض حكم متهمة بالترويج لداعش الى سنة ونصف   بالفيديو ...مجهولون يعتدون على مواطن ومركبته في وسط الشارع في البيادر   تاجيل قطاف الزيتون لتأخر الامطار   سبعيني يحاول اعتصاب طفلة في مخيم الازرق...وهذا جزاءه   معدل البطالة 18 بالمائة في المملكة   اعادة التيار الكهربائي لجميع مناطق الشونة الجنوبية   حادث عنيف يسفر عن اصابات وخسائر مادية شرق عمان   اعتصام 45 طالبا مطالبين بمدرس فيزياء من مدرسة ياجوز الثانوية   البادية والدرك ينفذان حملة مداهمة وتقبضان على مطلوبين في البادية الشمالية   شاهد رسالة طفلة أردنية لأمها المتوفية ستجعلك تبكي
عـاجـل :

‘‘النشامى‘‘ ينجو من خسارة تاريخية أمام افغانستان وينتزع التعادل

آخر تحديث : 2017-10-11
{clean_title}
نجا المنتخب الوطني لكرة القدم من خسارة تاريخية واكتفى بالتعادل 3-3 أمام المنتخب الأفغاني (المغمور)، في مباراة جرت أمس على ستاد الجمهورية في مدينة دوشنيبه الطاجيكية، في اطار الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الثالثة للتصفيات الآسيوية المؤهلة إلى نهائيات كأس آسيا التي تقام في دولة الإمارات في العام 2019.
"النشامى" لم يظهر بالصورة المعتادة، وكاد أن يتلقى خسارة تاريخية لولا هدف التعادل الذي جاء في الدقائق الأخيرة، ليرفع المنتخب الوطني رصيده إلى 8 نقاط، متساويا مع منتخب فيتنام الذي فاز على كمبوديا 5-0 فيما رفع المنتخب الأفغاني رصيده الى نقطتين وبقي رصيد كمبوديا 3 نقاط.
ويخوض المنتخب الوطني مباراته المقبلة في التصفيات أمام منتخب كمبوديا على ارض الاخير يوم 14 من تشرين الثاني (نوفمبر) المقبل.
الأردن 3 افغانستان 3
لم يظهر المنتخب الوطني منذ بداية المباراة بالشكل المطلوب، بعد أن تباعدت خطوطه وكثرة الكرات المقطوعة، والتي استغلها الفريق الأفغاني بالسيطرة على منطقة الألعاب، وقدرته بالوصول نحو مرمى الحارس يزيد أبو ليلى الذي تعرض للعديد من التهديدات، نتيجة وجود أكثر من ثغرة في المنطقة الدفاعية، خصوصا من ناحيتي الأطراف، ورغم أن المنتخب الوطني حاول لملمة أوراقه بسرعة والبدء في بناء الهجمات السريعة من خلال تحركات رجائي عايد وسعيد مرجان وياسين البخيت ومنذر أبو عمارة، والتي لم تثمر عن خطورة حقيقية على مرمى الحارس الأفغاني حميدالله كريمي، الذي تعرض للاختبار من خلال الكرة التي مررها حمزة الدردور إلى عدي الصيفي الذي سددها بقوة لكن الدفاع اخرجها على حساب ركنية.
وفي الوقت الذي كان فيه المنتخب الوطني يسعى لمواصلة تقدمه عبر الهجمات التي تركزت على المناولات المنوعة، والتقدم من ناحيتي الأطراف بمساندة من يزن عرب وعدي الزهران، لكن جل هذه الهجمات احتاجت إلى النهايات الحقيقية داخل المنطقة، ما ساعد الدفاع الأفغاني على ابعادها وازالة الخطورة عن مرمى فريقه، وكان الفريق المنافس يستغل المساحات التي ظهرت في المنطقة الخلفية فظهرت خطورة تحركات نور الله اميري وفيصل شاميسته وميلاد انتريز، والأخير توغل من المنطقة اليسرى وعكس كرة عرضية ابعدها الحارس يزيد ابو ليلى لتضرب بالمدافع مهند خير الله وتكمل مسيرها داخل الشباك هدف التقدم للفريق الأفغاني في الدقيقة 15.
هذا الهدف استفز لاعبي المنتخب الوطني، ودفعهم للتقدم من جديد نحو المواقع الأمامية فترك ابو عمارة والبخيت في اطراف الملعب، في الوقت الذي كان فيه سعيد مرجان ورجائي عايد يلجأن الى التمريرات البينية لضرب دفاعات الفريق المنافس، وكاد أبو عمارة أن يدرك التعادل مباشرة لكن كرته القوية التي سددها من داخل المنطقة ردها الحارس الأفغاني وفي اللحظة التي ارتدت من الحارس سددها مرجان زاحفة عاد الحارس وأخرجها على حساب ركنية، تبعه عدي زهران الذي سددها كرة قوية تألق الحارس في السيطرة عليها، ثم ارسل زهران كرة عرضية سددها حمزة الدردور برأسه التقطها الحارس.
وفي ظل مواصلة المنتخب الوطني سيطرته على مناطق الملعب وتراجع لاعبي الفريق الأفغاني الى المواقع الخلفية، استغل أبو عمارة الكرة التي وصلته من عدي الصيفي، فسددها قذيفة من على حافة المنطقة سكنت الزاوية اليمنى لمرمى الحارس الأفغاني في الدقيقة 40، ولم تمض أكثر من دقيقتين كتى كان حمزة الدردور يسدد كرة من داخل المنطقة لتضرب بيد المدافع مودجب سارع الحكم الى احتسابها ركلة جزاء نجح عدي الصيفي بتسديدها على يمين الحارس الهدف الثاني للمنتخب في الدقيقة 43.
تراجع وتعادل متأخر
تراجع المستوى الفني للمنتخب الوطني في الحصة الثانية، بعد ان تعددت التمريرات المقطوعة والتسديدات الطائشة، فيما كان المنتخب الإفغاني يشن بعض الهجمات المضادة التي ابقت الخطورة قائمة على مرمى الحارس يزيد أبو ليلى، ومن إحدى الكرات الساقطة داخل منطقتنا وصلت الكرة إلى فيصل الذي سددها ضعيفة بجوار القائم رغم انه كان يقف على فوهة المرمى، ليدفع مدرب المنتخب الوطني بعدها بورقة بهاء فيصل مكان ياسين البخيت، ومن إحدى الكرات الثابتة نفذ لاعب المنتخب الأفغاني فيصل كرة ثابتة ارتقى لها هارون فخر الدين وسددها برأسه عجز الحارس أبو ليلى عن ابعادها لتعلن هدف التعادل للفريق المنافس في الدقيقة 64، ليعود بعدها المدرب المسفر بإشراك البديل احمد سمير مكان رجائي عايد، وفي هذه الأثناء كان اميري يتوغل من الميسرة ويعكس كرة عرضية وصلت إلى أماني كبير الذي سددها داخل الشباك الهدف الثالث للفريق الأفغاني في الدقيقة 81.
وفي ما تبقى من وقت شدد المنتخب الوطني من هجماته خشية من خسارة تاريخية، فأدخل المدرب خليل بني عطية مكان سعيد مرجان، ورغم كثافة هذه الهجمات إلا أن الدفاع الأفغاني ينجح بإبعادها باستثناء الكرة الثابتة التي ارسلها ابو عمارة ووصلت إلى طارق خطاب الذي اعادها إلى مهند خير الله الذي اودعها الشباك هدف التعادل في الدقيقة 86.=
المباراة في سطور
النتيجة: الأردن 3 افغانستان 3
الأهداف: منذر أبو عمارة د.40، عدي الصيفي "جزاء" د.43، مهند خير الله د.86، وسجل لأفغانستان مهند خير الله بالخطأ في مرماه د.15، هارون فخر الدين د.64، اماني كبير د. 81.
الحكام: مسعود طفيلية ومازن ساخون وحسام الحمد ومحمد كرم (سورية).
العقوبات: انذر مهند خير الله وطارق خطاب وحمزة الدردور (الأردن).
مثل الأردن: يزيد أبو ليلى، طارق خطاب، مهند خير الله، عدي زهران، يزن العرب، سعيد مرجان (خليل بني عطية)، رجائي عايد (احمد سمير)، منذر ابو عمارة، ياسين البخيت (بهاء فيصل)، عدي الصيفي، حمزة الدردور.
مثل أفغانستان: حمدالله وكيلي، هارون فخر الدين، انبريز اميري (بلال اريزو)، فرشاد نور، فيصل شاميسته (محمد عزيز)، نورالله اميري، بنجامين نادجم، مودجب جمالي، ميلاد انتريز، عامر شريفي، اوميد بوبلازي (اماني كبير).
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق