آخر الأخبار
  شاهد بالصور جاهة عشيرة السعود وعشيرة ابو الغنم   هذا ما قاله ترامب للملك   بالصورة ... جلالة الملكة رانيا: أتطلع لسماع خطاب الحسين   البنك الدولي يطلب من أمانة عمّان أن تكون 'خلّاقة' في التحصيل المالي   سيدة أعمال أردنية تحقق حلم شاب وفتاة في عمّان   توجيهات مباشرة من جلالة الملك عبدالله الثاني لحماية الروهينغيا   مسلحون يسلمون مواقعهم على حدودنا مع سوريا   هاني الملقي .. يتحدث حول رفع نسبة الضريبة !   اردني يرفع قضية على زوجته بسبب نومها المستمر وهذا رد القاضي بعد سماع اقوال الزوجة   الأردن .. ألف دينار سعر تذكرة لحضور حفلة هذا المغني !! تفاصيل   بالفيديو.. ازدحام و بكاء و صراخ طالبات في الجامعة الاردنية عند محاولات الدخول لتقديم امتحانات المستوى   الاشغال الشاقة ست سنوات لمروج لعصابة داعش   أُفتتح يوم أمس الاجتماع المشترك لفريقي عمل مشروع القبضة والباسيفيك   الوحدات ... في سابقة خطيرة 30 ملثم يقومون بتكسير محلات نجارة وسيارات..تفاصيل صادمة   اصابة ثلاثة اشخاص في حادث سير على دوار الشعب...تفاصيل   السير تضبط 526 حافلة مدرسية مخالفة   طالبة توجيهي تناشد اهل الخير مساعدتها للتقدم لامتحان التوجيهي   عندما نقمت علينا الريح، مجموعة شعرية جديدة لعلي طه النوباني   وزير الاشغال : اصلاح طريق اربد عمان في مراحله الاخيرة   "مطلوب موظف بدون نت" شعار رفعه احد اصحاب المحال التجارية في عمان
عـاجـل :

قبيل تنفيذ حكم القصاص بـ7 ساعات.. هذا ما حصل مع سجينة سعودية !

آخر تحديث : 2017-01-11
{clean_title}
أنقذت مساعي الصلح في اللحظات الأخيرة سجينة سعودية مدانة بدفن ابن شقيق زوجها حيًّا حتى الموت، من القتل قصاصًا، قبل موعد تنفيذ الحكم الذي كان مقررًا له صباح اليوم، الأربعاء (11 يناير 2017) بنحو سبع ساعات، بعد تنازل أولياء الدم عنها.
ووفقا لمصادر اعلام سعودية، فإن أولياء الدم صفحوا عن السجينة السعودية المحكوم عليها بالقصاص المقرر تنفيذه صباح اليوم بجازان، بعد أن قضت أكثر من 14 عامًا داخل السجن العام لإدانتها بدفن طفل صغير يعود لشقيق زوجها تحت التراب في حوش منزلهم حتى فارق الحياة بإحدى القرى التابعة لوادي جازان.
وأضافت المصادر أن لجنة الصلح بمنطقة جازان توصلت في ساعة متأخرة من مساء أمس الثلاثاء إلى تنازل من إخوة القتيل وتسجيل تنازلهم قبل الساعة 12 مساء أمس في مكتب مساعد مدير شرطة منطقة جازان اللواء ناصر القحطاني.
وتوصلت اللجنة بعد جهود كبيرة إلى الاتفاق مع إخوة القتيل، وتدوين إقرار التنازل مباشرة، على أن يتم تصديقه شرعًا بالمحكمة العامة لاحقًا. وتأتي هذه الجهود ومساعي الصلح والتنازل في قضية السجينة المحكوم عليها بالقصاص.
واستغلت السجينة فترة تواجدها بالسجن طيلة الأعوام الماضية في قراءة القران الكريم، فأتمت حفظه كاملاً، وتميزت بأخلاقها الرفيعة، وتعاملها الحسن مع قريناتها بالسجن اللاتي وصفنها بأنبل الصفات وأفضلها.


جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق