آخر الأخبار
  مقتل اردني واصابة شقيقه بهجوم مسلح في تركيا   اربد: مجهولون يطلقون النار على منزل مواطن و يحرقون مركبته في الصريح   الامن يبحث عن صاحب اسبقيات اطلق النار في وسط البلد بالعاصمة عمان   السلطات المكسيكية تلقي القبض على اردني   الزعبي : اطلاق العيارات النارية في المناسبات الاجتماعية وصل حدا لا يطاق   وزارة الاوقاف تحدد دقائق الانتظار لصلاتي الفجر والعشاء   هام بخصوص إقامة صلاة «العشاء» و«الفجر»   ارتفاع متوقع على درجات الحرارة الأيام القادمة   وفاة عشرينية بحادث مروع في مرج الحمام   متى يبعد الأردن اللاجئين لسوريا؟   تصريحات من رئيس الديوان الملكي   وفاة الشابة ايمان الحتامله   تصريح هام من وزارة التربية والتعليم   مواطنون غاضبون بسبب ما تفاجأوا به في أول ايام رمضان ويناشدون الحكومة   دبلوماسي اميركي شغوف بالمنسف ينقل الطبق الى بلاده   فرع ضمان جنوب عمان يفوز بجائزة الخدمة الحكوميَّة المُتميّزة عن فئة الثَّلاث نجوم   بالصور..في اول ايام شهر رمضان الاردنيون يستذكرون شهداء مخابرات البقعة   الاشغال الشاقة لخادمة قتلت طفلة بملعقة   الاستهلاكية المدنية تخفض اسعارها   الملك وولي العهد يتلقيان التهاني بمناسبة شهر رمضان

ضربات موجعة للأردنيين تعرّف عليها !

آخر تحديث : 2016-10-08
{clean_title}

ما زالت ضربات موجعة يتلقاها المواطن الأردني ، وما زالت مجريات محلية ساخنة تثير سخط الأردنيين ، على وقع مطالب شعبية للحكومة الجديدة ، بان ترأف بحال المواطن الغلبان ، الذي بات يفكر مليّا بلقممة عيش كريمة ، وحياة أردني لا ذل فيها ولا خنوع .

 

وخلال الأسبوعين الماضيين، تتجلى أخبار، شأنها ولادة يأس من رحم تخبط في قرارات حكومية ، وما زالت مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة ، تشتعل ، لتكون 'منفسا' لمواطن ، بات يشعر بغربة مقيته بالرغم من أنه في موطنه ، لكن غربته ، ليست في أرض ووطن ، بل غربة التعايش مع واقع مرير .

 

من اهم الأحداث الساخنة ، والتي ما زالت حديث الشارع الأردني ،مقتل الكاتب الصحفي ناهض حتر، والذي باتت ملابسات اغتياله ، حديث الأردنيين ، حيث تم قتله أمام قصر العدل ، أثناء ذهابه إليه ، لاستكمال محاكمته على ضوء نشره لصورة تسيء للذات الإلهية .

 

حدث آخر ،توقيع الحكومة اتفاقية الغازمع 'إسرائيل' الأمر ـ الذي أثار جدل الأردنيين ، حيث حملوا على عاتقهم إنقاذ القضية الفلسطينية والوقوف إلى جانب شعب يعاني منذ الأزل، حيث يرون أنه من الأجدر وقف هذه الإتفاقية ، والعدول عنها ، بما أنها تخدم الإقتصاد الإسرائيلي ، على وقع سقوط شهداء في الأراضي المحتلة .

 

 

استقالة وزير النقلالسابق ، مالك حداد ، إثر جريمة اقترفها منذ (3) عقود ، حدث ساخن آخر ، حيث جاءت استقالته بعد تعيينه بيوم واحد فقط من قبل رئيس الوزراء هاني الملقي ، وبات الحديث في هذا الشأن مثار جدل ، وتحفظ للأردنيين ، الذين اعتبروا الملقي 'غير قادر' على انتقاء حكومته.

 

وكانللإحتجاجات والإضراباتبوجه وزارة التربية والتعليم ، بشأن تعديلاتها على المناهج الدراسية ، نصيب الأسد في الاحداث ، حيث ما زالت تلقي بظلالها على عدد من محافظات المملكة ، بالرغم من مؤتمر صحافي عُقد أمس الاربعاء من قبل وزير الإعلام والإتصال الناطق باسم الحكومة محمد المومني ، ووزير التربية والتعليم محمد الذنيبات ، إلا أن تصريحاتهما لم ترق للكثيرين .

 

عدا عن تلك الأحداث آنفة الذكر ، نجد أن الجرائم وتهريب المخدرات ، وحوادث السير ، والسرقة ، تهدد المجتمع الأردني ، حيث أن كل ذلك بات يُرهق المواطن ، وسط مضايقات الوضع الاقتصادي عليه .

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق