آخر الأخبار
  اربعينية تطعن عشريني وتقتل نفسها على متن قارب زجاجي في العقبة   فريق اردني ينجح بتطوير نظام ناقل الانسولين عن طريق الفم   وزارة الداخلية تتوعد اي شخص ينتهك حرمة شهر رمضان   بالاسماء .. أردنية تدفن أبنائها الثلاثة دفعة واحدة واحدة   وزير الداخلية يصدر تعليمات خاصة بعدم انتهاك حرمة رمضان   عمان : عراك بين زوجين يمتد الى الشارع بسبب تغزل الزوج بـ"ايفانكا ترامب" و احتفاظه بصورها   "الأرصاد" تعلن عن الاجواء المتوقعة في الثلث الاول من شهر رمضان المبارك .. تفاصيل   الشبيلات للعكايلة: "يا للعيب.. هل انت نائم؟"   عمان .. جريمة قتل بسبب ١٥٠ دينار   مقتل الأستاذ عبدالمطلب الهنداوي من قبل لصوص في النعيمة   اغرب تصرف من لصة هواتف في الأردن والأمن يلقي القبض عليها   تصريح من وزارة التربية بخصوص تعيينات بوظيفة "معلمة"   النائب موسى هنطش يعتذر للشعب الأردني .. بيان   صدور ارادة ملكية بتعيين التاليه اسمائهم   تنفيذا للتوجيهات الملكية تقديم دعم مالي لأسر وذوي الشهداء في رمضان   اغلاق مؤسسات غذائية بالشمع الاحمر في الزرقاء   مكرمة ملكية لذوي الشهداء   ألعاب نارية في سماء عمان بالذكرى الـ 71 للاستقلال   بالفيديو .. أردنية تخرج عن صمتها و تروي معاناتها بعد ان تم تزويجها من مغتصبها تفاصيل محزنة   توضيح هام من دائرة الاراضي و المساحة

شاهد.. لحظة اعتداء شيخ مسجد على الإعلامية المصرية “منى عراقى” بالضرب

آخر تحديث : 2017-02-25
{clean_title}

اعتدى شيخ وخطيب بمسجد، يدعى "حشمت” على الاعلامية المصريةمنى العراقىوفريق برنامجها بالضرب والسبب أثناء مواجهتها له بعدم محاولة انقاذ طفل ظل غارق في دمائه الى ان توفى بعد تحذيره من الاقتراب منه.

ويظهر مقطع الفيديو الشيخ الكبير وهو يسب الاعلامية وفريق العمل ويحاول ضربهم فيما يسعى الاهالى للامساك به.

وأكد جيران المسجد، لـ”العراقي”، والمذاع حوارهما معها عبر قناة "المحور” ببرنامجها "انتباه”: "أن الطفل هشام، كان متواجد أمام المسجد حيًا وغارق بدماءه فجرًا وطلب منهم مياة، وأعطوه مياه ليشرب، وحاولوا الاتصال بالنجدة او الإسعاف لإنقاذه ولم يستجيب أحد، وظل الطفل بالشارع لحين وفاته في الثامنه صباحًا وقامت الإسعاف بنقله للمستشفي”.

وكان الطفل هشام، قد خرج فى تمام الحادية مساءًا للجلوس مع أصحابه أسفل منزلهم، وتوجهه هو وأحد أصدقاءه لإحضار خشب لإشعال النيران للتدفئة، فخرج عليهم 3 أشخاص وقاموا بضربهم ضرب مبرح، ودفنهم أحياء.

 

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق