آخر الأخبار
  ارتفاع تدريجي لدرجات الحرارة خلال الايام الاولى من رمضان المبارك   وفاة عشريني بصعقة كهربائية في عمان   الجمارك تعلن عن اجراءات تتعلق بدخول السيارات الاجنبية   مالك حداد رئيسا للاتحادات العربية النوعية القطاعية في مجلس الوحدة الاقتصادية العربية   مواطن يتفاجأ بلقيط امام باب منزله   الملك: هذا العمل جبان   مواطنون يهددون بحرق ابنائهم امام الديوان الملكي   ما حقيقة القبض على مفبرك فيديو شتائم الفيصلي لاسرائيل!   اين اختفى "هلال رمضان الكهربائي" عن نوافذ الاردنيين؟   عشريني يدهس 6 اشخاص في الرمثا من عائلة واحدة اثر خلافات بينهم   شاهد بالصور...الملكة وهي تجهز الأميرة سلمى لحضور احتفال الاستقلال   جلالة الملك عبدالله الثاني يهنىء الشعب الاردني بحلول رمضان   غدا السبت اول ايام شهر رمضان المبارك   الملك يدين الهجوم الإرهابي ضد الأقباط ويعزي بالضحايا   القبض على يمنيين اثنيين فرا من سجن امريكي و عُثر عليهما برفقة اردني في كندا   عجل ينطح جزار عشريني في كفرنجه قبل ذبحه   الأمن يحذر المواطنين من السرقات وقت العبادات والزيارات في رمضان   وفاة مزارع وإصابة آخر بتدهور تركتور زراعي في اربد   الطراونة: لم تسجل حالات اعتداء على تجار او متعاطين من قبل رجال المكافحة   الامن العام يطلق طائرات بدون طيار في رمضان

شاهد بالفيديو .. طعام مرتزقة الأسد يفجّر فضيحة في برلمانه

آخر تحديث : 2017-01-11
{clean_title}
فجّر نائب في برلمان الأسد فضيحة بحق تعامل النظام السوري مع جيشه، عندما قال ذلك النائب إن الجندي تصله حبة بطاطس للأكل، في اليوم، أو رغيف خبز، فحسب، في مقابل ذلك وجبات ساخنة للقوات الرديفة، في إشارة منه إلى "المرتزقة".

وكان النائب في برلمان الأسد ويدعى وائل ملحم، قال: "أنا يحز في نفسي، عندما نزور أماكن قوات الجيش. العسكري يأتيه حبة بطاطس واحدة في اليوم، أو رغيفا خبز. مقابل قوات رديفة يأتيها أكلها ساخناً. كيف سيقاتل هذا الجندي؟".

وتعد المرة الأولى التي يخرج فيها كلام من هذا القبيل ينتقد ميليشيات المرتزقة التي تقاتل لصالح الأسد، وتسمى في إعلام النظام "القوات الرديفة".

وتشمل تلك التسمية كل المرتزقة الذين يقاتلون لصالح الأسد، إلا أن أشهرهم هي ميليشيات "صقور الصحراء" التي يتزعمها مقرب من الأسد يدعى العميد محمد جابر، وتتلقى الدعم والتدريب من قوات الحرس الثوري الإيراني. ثم ميليشيات "سرايا العرين" وتتمتع بالدعم ذاته الذي تتلقاه الأولى، وتطلق لقب "المجاهد" على عنصرها. وميليشيات "الدفاع الوطني" التي تجمع في سراياها مطلوبين للقضاء بجرائم مختلفة، وفارين من الخدمة الإلزامية في جيش الأسد، أو متنفّعين من الالتحاق بها، من خلال المزايا التي تمنح لهم بعدم المساءلة القانونية، كما حصل مع ميليشيات صقور الصحراء التي ثبت أنها كنت تقوم بسرقة منازل أهل حلب بعدما سيطر عليها نظام الأسد وميليشياته الإيرانية.

وتطرق النائب السابق في مداخلته إلى ما يعرف بالفيلق الخامس الذي يجهد نظام الأسد ومعه روسيا، لتشكيله، وقال إن الناس تتعامل مع هذا الفيلق كما لو أنه "مزحة" بسبب طريقة تعاطي النظام معه وطريقة دفع الناس للالتحاق به.

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق