آخر الأخبار
  هل سيغلق الأردنيون هواتفهم رداً على الحكومة !؟   ادخال 14 مصابا جراء تفجير الرقبان لعلاجهم في الاردن   عجلون .. أرضعتهم صغارا فرموها كبارا   الجيش الأردني يؤكد وقوع انفجار في مخيم الركبان   بيان من مديرية الأمن العام..تفاصيل   20 سعوديا محكوما بالسجن في الأردن   بالاسماء.. احالة عدد من موظفي وزارة التربية الى التقاعد "المبكر"   نقيب المواد الغذائية: الحكومة تعهدت بعدم رفع الضرائب على المواد والسلع الاساسية   هيئة الاتصالات: ضبط 21 شبكة اتصالات عامة غير مرخصة في 2016   إصابة 6 أشخاص بتسمم غذائي في العقبة   وفاة عشريني بحادث بين 5 مركبات بالسلط   الكشف عن سبب انهيارات العمارات في جبل الجوفة   صقيع وأمطار في شمال ووسط المملكة ..تفاصيل   ضبط راكبة أردنية حاولت دخول مصر بجواز سفر مزور   توضيح من شركة الكهرباء بخصوص ارتفاع الفواتير   في الاردن غرف نوم أطفال مجانية اليتامى   تصريح هام من وزارة التربية لطلبة التوجيهي   تعرف على أسعار الذهب اليوم السبت   تعرفوا على النواب الذين رفضوا التصويت على الموازنة - أسماء   أهالي جناعة يحتجون على قرار إخلاء 700 منزل

خصص لزوجته سائقا يصغرها بـ 20 عاما .. عشقته وساعدته على قتل زوجها

آخر تحديث : 08-06-2015
{clean_title}

جراءة نيوز - اخبار الاردن -

 لم تكتف بحنان زوجها ولم تقبل خيانته حسب ادعاءها فما كا منها إلا أن عشقت السائق وقتلا زوجها معا.
قالت الزوجة بأن أول سنتين كانتا أسعد أيام حياتها، تعرف على زوجها عن طريق صديقتها وبسرعة طلب الزواج منها وكانت سعيدة للغاية إلا أنه وبعد طفلها الأول تغير سلوكه معها وبات يخونها مع نساء أخريات دو إعطائها أية أهمية حسب اعترافاتها.

وأكدت أنها لم تعد تشعر بأي مشاعر تجاهه لأنه هجرها عاطفيا وجنسيا، وفي يوما طلبة منه سائق لسيارتها فلم يرفض، ولاحظت نظرات السائق تخرق جسدها لكنها لم تعط الأمر أهمية.

شيء فشيء تطورت العلاقة وشعرت باهتمام سائقها الزائد وأصبحت بينهما مكالمات هاتفية عاطفية وانتهت بممارسة العلاقة الحميمة.

أصبح السائق والزوجة عشيقين لا يشغل بالهما سوى الزوج فقررا قتله، حددا الموعد وحضر السائق مع أصدقاءه وخططا 
لكمين انتهى بمقتل الزوج.

عثرت المباحث على الجثة وتبين أنها لمدرس خمسيني مربوط اليدين وعلى صدره حجر.

كشفت تحريات الإسكندرية أنه بعد زواج طال مدة 20 عاما أقدم السائق حجازي جاد الله، 30 عاما، وصديقه محمد صابر عطوان، 26 عاما، بمساعدة ماجدة محمد، 49 عاما، بقتل عماد الدين، 50 عاما، والتحقيقات لا زالت تأخذ مجراها حتى يصدر الحكم النهائي.

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق