آخر الأخبار
  مواطن أنهى صلاة العصر وعندما عاد للمنزل وجد ابنه متوفياً في لواء بني كنانة   عقوبات مغلظة لسرقة المركبات أو شرائها أو المتاجرة بها أو تصليحها   جلالة الملك عبدالله الثاني يهنىء أمير قطر بعودة المواطنين القطريين المختطفين   اصابة عشريني بعيار ناري في منطقة الصدر من مسدسه بالخطأ   عطوة عشائرية بين القيسي والطراونه   نشامى الجيش يسطرون قصة انسانية جديدة ويعتلون المشهد   حدث في الاردن .. دخلت الى غرفة الولادة .. وخرجت من المستشفى مطلقة !!!   للمرة الأولى .. الحكومة تفرج كرب الغارمين !   وفاة طالب هندسة في جامعة فيلادلفيا   الأمانة للمواطنين :" منشان الله سامحونا "   قصف عنيف في الاراضي السورية بالقرب من الحدود الاردنية يثير حالة من الرعب بين اهالي الرمثا   تخفيض حكم قاتل زوجته بعيار ناري من مسافة صفر في ناعور   هل ينعم الأردنيون بثلاث أيام عطلة متواصلة نهاية الأسبوع؟   المفرق: مواطنون امام المحاكم بعد تعرضهم للاحتيال بمحلات بيع هواتف خلوية بالاقساط.. تفاصيل   جريمة قتل بشعة في معان .. زوج يقتل "حماه" الذي رفض اعادة زوجته له   هل ترحل الحكومة عطلة عيد العمال؟   تسجيل اول حالة هنك عرض في حافلة نقل عام   تجار حلويات للملقي : بلا منها الكنافة ورح نسلمك المفاتيح   الصحة: تزف 5 مفاجأت لموظفيها بدء من شعبان   دور الخطاب الديني في محاربة المخدرات

بعد نص الليل السيستم

آخر تحديث : 2017-04-20
{clean_title}
طبل وزمر بعد منتصف الليل والعمارة ترتج !
ازعاج من أول الشارع لأخره ، والسبب نظام التسجيل الصوتي ، والسيستم والأغاني الهابطه !
هو وضع السيستم كي يوقظ الحي ولكن متى بعد منتصف الليل أبوه يدري أخوه وأمه تدري والشوارع والجدران تعلم متى يبدأ الإزعاج والسيارة تساعد السيستم الصوتي وتتضامن معه في منع النوم ؟
النوم ممنوع ؟
هل هذه حوادث فرديه ؟ كم متهور يوقظ الناس من نومهم ؟
هل هذا الحادث مره لا هذا تسابق بين المتهوريين للانتقام من الناس !
هل أنا أبالغ أزيد ، أشوه أم أن الفيلم يومي والأغاني الهابطة والنواح ومطربي الدرجه العشرين والمطابله هي حادث متكرر؟
ممنوع أن تنام ؟
ممنوع على مريض الكلية والقلب أن يرتاح !
لا يسمح للسيدة العاملة أن ترمي بجسدها بعد عمل في الخارج وواجبات منزليه وطفل مريض !
هو يريد أن يشتري علبة سجائر ، يسوق بسرعة جنونيه وكان الحرب اشتعلت حرب نوويه وقاذفات أغاني ليست أغاني بالأساس ، فلابد أن يصحو جميع سكان المنطقه كبيرهم وصغيرهم المريض والطفل والمرأه ليستمعوا لصوت "السيستم " الرعدي ولصوت المطرب من الدرجة تحت الصفر هكذا قد تمضي نصف ساعه أو أكثر هذا إذا لم يجد له اصدقاء متهورون ، مثله ويعلوا المزاح والصفير ، والأصوات النشار وما علينا إلا أن نقول " لا حول ولا قوة إلا بالله " وقد نحاول النوم والهموم تراكمت ، فيأتي أخر ويفعل مثله ويلف ويلف فما العمل ؟
شباب عاطلون عن العمل أمضو النهار بالبيات وتحت اللحاف أعانهم الله على الفقر والبطالة والتسول من أجل شراء " علبة السجائر اللعينه " هذا إن توقف الحد عند علبة السجائر ولم يدخل لمرحلة أخرى !!!
ولكن أين الاباء والأمهات من هؤلاء ؟
أين أبنك ؟
ايها المتعلم والطبيب والمهندس والقاضي والشيخ ما يعمل خارج المنزل وقد إنتصف الليل !؟
أين الوعظ والإرشاد والأخلاقيات ؟
هذا فن الإيذاء وتلوث البيئه بالضجيج فليس كل الإيذاء أن تسب وتشتم الأخرين !
فكيف سنتصدى لهذه الظاهره ؟

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق