آخر الأخبار
  لهذا السبب.. الأردن يسجن سعوديًّا 10 سنوات مع الغرامة ويبرئ والدته وشقيقته!   تصريح هام من السفير السعودي في الأردن حول قطر !   هذا ما فعله سائق برجل مسن في "الجاردنز" !   بالتفاصيل..."ابن ووالده" في انتخابات بلدية اربد   والد الطفل احمد ملكاوي يروي تفاصيل جديدة حول مقتل ابنه على يد الخادمة الاثيوبية   الحباشنة يتهم الملقي بالتعامل السيء مع قبيلة الحويطات   النائب العمامرة … حل يلوح في الأفق لقضية الجندي أبو تايه   هذا ما حدث داخل احد النوادي الليلية في عمان   رصاصة كلاشنكوف تثير جدلاً في مستشفى البشير   تشييع جثمان الطفل الملكاوي ووالده يطالب   تعميم هام من وزارة العمل..تفاصيل   بالفيديو ... والد الطفل الذي قتل نحراً على يد الخادمة الاثيوبية يتحدث !!!   اطباء عاطلون عن العمل يعتصمون امام رئاسة الوزراء   دهس سبعيني في شارع وصفي التل   إختتام أعمال المؤتمر الدولي لكليات الشريعة في الأردن   الروابدة تؤكد على دور ضباط ارتباط المنشآت مع الضمان في الحفاظ على حقوق العاملين   عقل: توقع بتثبيت اسعار المحروقات للشهر المقبل   بناء على طلب الاردن..اجتماع طارئ لوزراء الخارجية العرب لمناقشة تداعيات الاحداث في القدس   النائب الحويطات يهاجم الحكومة ويناشد الملك التدخل في قضية معارك ابو تايه   النائب يحيى السعود اشكر الحكومة على جلب الفنانات..تفاصيل

الحكومة لن تؤجل قراراتها الاقتصادية

آخر تحديث : 2017-01-12
{clean_title}
كشف مصدر في الفريق الاقتصادي الوزاري، أن الحكومة لن تؤجل قراراتها التي الاقتصادية التي سبق وأن أعلنت عنها الأسبوع الماضي أمام اللجنة المالية النيابية.

وحول تضارب التصريحات الحكومية في الملف الاقتصادي، قال ان القرارات ما تزال قيد الدراسة والحوار، وهي في محل 'تشذيب' وترتيب وجعلها اكثر ملائمة لمصلحة الوطن، لكن لا يمكن التراجع عن البرنامج كاملا وان حصل تخفيض في نفقات مشروع الموازنة من خلال اللجنة المالية النيابية.

تأتي هذه التصريحات وسط مناقشات اجرتها اقطاب حكومية نيابية حول امكانية تأجيل فرض الضريبة على بعض المشتقات النفطية (الديزل، السولار) وخفض قيمة الضريبة في المرحلة الاولى بدلا من 7 قروش على ان يكون الرفع تدرجياً يصل خلال فترة من الزمن الى 6 قروش، في حده الأعلى .

وقال الوزير ' حان الوقت كي يعتمد الاقتصاد الوطني على نفسه وليس على القروض والمساعدات والهبات الخارجية'.
وتابع: إن التوجهات التي أفصحنا عنها تهدف مباشرة إلى ازالة التشوهات في بعض الإعفاءات والقرارات السابقة، وهذا دليل صريح على أن الحكومة لن تؤجل قراراتها وإن كانت صعبة على الجميع ،كما أن سياسة الإرضاء على حساب الوطن ومستقبله لن تستمر، وأن تأجيل الحلول لهذه الفترة قد أجبر الحكومة لاتخاذ قرارات قاسية.

وأكد أن الحلول المتخذة لن تستمر لفترة طويلة، وقد تم الاتفاق عليها منذ مدة لكنها تأجلت لاسباب عديدة، وحان وقت تنفيذها للقضاء على جميع التشوهات التي يعاني منها الاقتصاد الوطني.

وفيما يتعلق بالغاء الاعفاءات، قال المصدر 'ان الاستثناءات ارهقت الحكومة بشكل كبير وملموس، ( وصلت الى 3 مليارات العام الماضي )، بالاضافة الى الضغوطات التي يعاني منها الاقتصاد الاردني من تحمل أعباء اللجوء وشح الموارد وارتفاع المديونية
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق