آخر الأخبار
  مقتل اردني واصابة شقيقه بهجوم مسلح في تركيا   اربد: مجهولون يطلقون النار على منزل مواطن و يحرقون مركبته في الصريح   الامن يبحث عن صاحب اسبقيات اطلق النار في وسط البلد بالعاصمة عمان   السلطات المكسيكية تلقي القبض على اردني   الزعبي : اطلاق العيارات النارية في المناسبات الاجتماعية وصل حدا لا يطاق   وزارة الاوقاف تحدد دقائق الانتظار لصلاتي الفجر والعشاء   هام بخصوص إقامة صلاة «العشاء» و«الفجر»   ارتفاع متوقع على درجات الحرارة الأيام القادمة   وفاة عشرينية بحادث مروع في مرج الحمام   متى يبعد الأردن اللاجئين لسوريا؟   تصريحات من رئيس الديوان الملكي   وفاة الشابة ايمان الحتامله   تصريح هام من وزارة التربية والتعليم   مواطنون غاضبون بسبب ما تفاجأوا به في أول ايام رمضان ويناشدون الحكومة   دبلوماسي اميركي شغوف بالمنسف ينقل الطبق الى بلاده   فرع ضمان جنوب عمان يفوز بجائزة الخدمة الحكوميَّة المُتميّزة عن فئة الثَّلاث نجوم   بالصور..في اول ايام شهر رمضان الاردنيون يستذكرون شهداء مخابرات البقعة   الاشغال الشاقة لخادمة قتلت طفلة بملعقة   الاستهلاكية المدنية تخفض اسعارها   الملك وولي العهد يتلقيان التهاني بمناسبة شهر رمضان

احلامي ليست بريئة

آخر تحديث : 2017-05-17
{clean_title}
أحلامي ليست بريئة، لذلك تم إغتيالها من قبل جهة مجهولة والذنب أني أجهل ذنبي... في وطني تفوح رائحة الحرية، الحرية لمن يستطيع نسيجها وحياكتها، أما حريتي أنا في كيفية حفظها والإلتزام بها... أنا الشرقي الذي يوؤد أحلامه بيديه، في زمان الجاهلية كان الوأد من نصيب الأنثى... لا فرق بين أحلامي والأنثى، كلاهما يجلب العار وصوتهما عورة، إن خرجت من فمي فلا توحي سوا بثورتي وتخلفي... أبلغ من العمر ما يخولني أن أحلم أحلام أكبر من أحلام العصافير، ما هي أحلام العصافير؟؟! على الأغلب تحلم في الحرية والتحليق في سماء مدينتي وتغريد أشجن الألحان طرباً على حريتها لا أكثر، أما أنا تخطيت كل ذلك الهراء... في سماء مدينتي لا يوجد سقف للأحلام، إحلم كما تشاء لك الحرية الكامنة في الأحلام، وتفسير الحلم لا تجده عند أحد ولا حتى في كتاب إبن سيرين... دع عنك كل الأحلام، ولا تحلم سوا بما تستطيع أن تحققه... أجمل مافي مدينتي أنه يوجد من يحلم عنك، ويكفيك أن تنحني طاعة لمن يحلم عنك... يوم ما سأعي أني بدون وطني ضعيف، صدقاً أضعف من الوقت الذي أعيشه الآن... وقالوا بلاد العرب أوطاني، إذن بلاد العرب أوطاني...
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق