آخر الأخبار
  هل سيغلق الأردنيون هواتفهم رداً على الحكومة !؟   ادخال 14 مصابا جراء تفجير الرقبان لعلاجهم في الاردن   عجلون .. أرضعتهم صغارا فرموها كبارا   الجيش الأردني يؤكد وقوع انفجار في مخيم الركبان   بيان من مديرية الأمن العام..تفاصيل   20 سعوديا محكوما بالسجن في الأردن   بالاسماء.. احالة عدد من موظفي وزارة التربية الى التقاعد "المبكر"   نقيب المواد الغذائية: الحكومة تعهدت بعدم رفع الضرائب على المواد والسلع الاساسية   هيئة الاتصالات: ضبط 21 شبكة اتصالات عامة غير مرخصة في 2016   إصابة 6 أشخاص بتسمم غذائي في العقبة   وفاة عشريني بحادث بين 5 مركبات بالسلط   الكشف عن سبب انهيارات العمارات في جبل الجوفة   صقيع وأمطار في شمال ووسط المملكة ..تفاصيل   ضبط راكبة أردنية حاولت دخول مصر بجواز سفر مزور   توضيح من شركة الكهرباء بخصوص ارتفاع الفواتير   في الاردن غرف نوم أطفال مجانية اليتامى   تصريح هام من وزارة التربية لطلبة التوجيهي   تعرف على أسعار الذهب اليوم السبت   تعرفوا على النواب الذين رفضوا التصويت على الموازنة - أسماء   أهالي جناعة يحتجون على قرار إخلاء 700 منزل

أمريكي يضرب ابنه حتى الموت بحضور عمته

آخر تحديث : 04-06-2015
{clean_title}

جراءة نيوز - اخبار الاردن -

ألقت الشرطة بولاية تكساس الأمريكية القبض على رجل ضرب ابنه البالغ من العمر 3 سنوات حتى الموت لأنه لا يعرف استخدام المرحاض بشكل جيد.

وقال متحدث باسم الشرطة يوم أمس الثلاثاء، إن أنتوني تراكيمون (24 عاماً) انهال بالضرب على ابنه بيديه وبحزام البنطال في منزل بمدينة هيوستن في الأسبوع الماضي، لأنه لم يحرز أي تقدم في تدريبه على استخدام المرحاض.

وذكرت عمة الطفل بروشا نيكول التي كانت شاهدة على الحادثة، أن أنتوني ضرب الطفل بشدة إلى أن سقط على الأرض، ثم التقطه وراح يصفعه بشدة ويرميه باتجاه الأرض بشكل وحشي بحسب ما أوردت صحيفة دايلي ميل البريطانية.

وتوفي الطفل الذي يعيش مع والدته جاسبر وكان في زيارة لمنزل والده وقت الحادثة في وقت لاحق متأثراً بإصابة شديدة في الدماغ. ويقبع أنتوني حالياً في السجن بتهمة القتل العمد لطفل دون سن السادسة وجرى احتجازه دون أن تحدد له كفالة من قبل المحكمة.

كما احتجزت الشرطة عمة الطفل التي شهدت ما حدث دون أن تحاول إنقاذ الطفل من بين يدي والده، ووجهت لها تهمة الإهمال والتقاعس، واحتجزت في السجن على كفالة قيمتها 20 ألف دولار.

ووفقاً لوثائق المحكمة فقد كان الطفل في زيارة لمنزل والده المنفصل عن والدته ليتمكن من التعرف إليه بشكل أفضل. إلا أن أنتوني اعتاد على ضرب الطفل الذي لم يتم الكشف عن اسمه كلما بلل ثيابه.

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق